الرئيس روحاني : الشعب الايراني لن يخضع لمؤامرات الاعداء

تبريز / 27 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – قال رئيس الجمهورية "حجة الاسلام حسن روحاني" : ان الشعب الايراني سيواصل مساره، ولن يستسلم امام مؤامرات الاعداء.

وفي تصريح للصحفيين، في ختام زيارته لمحافظة اذربايجان الشرقية (شمال غرب) اليوم الاربعاء، اعرب روحاني عن تقديره للحضور الملحمي الذي سطره اهالي هذه المحافظة ولاسيما مدينة تبريز تنديدا بمؤامرات الاعداء.
واضاف : ان اهالي تبريز وزنجان (شمالي البلاد) من رواد المواجهة ضد الاستبداد والتصدي لمؤامرات الاعداء؛ حيث جسدوا للعالم عبر حضورهم الملحمي في المسيرات الاخيرة، مدى اهمية استقلال وامن البلاد بالنسبة اليهم وان مؤامرات هؤلاء (الاعداء) لن تثنيهم اطلاقا.
وحول زيارته الحالية الى اذربايجان الشرقية، اشار روحاني الى تفقده لمناطق الزلزال والاجراءات ذات الصلة هناك؛ مؤكدا ان جهود المسؤولين كانت واضحة والاهالي اعربوا عن رضاهم ازاء هذه الخدمات.
كما اشار الى عدد من المشاريع البنوية التي سيتم انجازها في محافظتي اذربايجان الشرقية والغربية، ومنها اكمال مشروع الطريق السككي، واحياء بحيرة ارومية، وانشاء مصافي لمياه الصرفي الصحي.
وشدد روحاني على ان الحكومة تعير اهمية بالغة الى قضايا البيئة، وذلك في سياق برامجها الهادفة الى ضمان سلامة المواطين.
ونوه في هذا السياق، الى تدشين مشاريع بيئية خلال زيارته الماضية الى مدينة تبريز (مركز محافظة اذربايجان الشرقية)، مما ادى الى خفض نسبة كبيرة من التلوث الناجم عن مصفاة تبريز.
وتطرق الى التلوث الناجم عن فضلات المياه الصناعية لجمهورية ارمينيا والذي يصب في نهر "ارس"؛ مصرحا : ان الحكومة تراقب بدقة موضوع التلوث البيئي الناجم عن هذا البلد وغيره من دول الجوار، وقد اكدت عليه خلال اللقاءات مع كبار مسؤولي هذه البلدان، كما تم الاتفاق مؤخرا بين وزارتي الطاقة الایرانیة والارمينية حيث نوقشت بعض الخلافات وتقرر على اثره انشاء مركز قياس (نسبة التلوث) في هذه المنطقة الحدودية.  
رئيس الجمهورية، اكد في هذا الخصوص ايضا، ان رئيس وزراء ارمينيا تعهد بمتابعة موضوع التلوث.
وقال روحاني : انه نظرا لتوقيع اتفاقية خلال اجتماع اتحاد اوراسيا للتعاون الاقتصادي، سيحدث تطور ايجابي كبير على صعيد الصادرات؛ موضحا انه في اطار هذه الاتفاقية تم اعفاء 800 سلعة ايرانية من الرسوم الجمركية بما يتيح لنا التواجد بسهولة في اسواق الدول الخمس الاعضاء لدى الاتحاد الاوراسي.
واردف الرئيس الايراني : خلال الزيارة الاخيرة لباكو، توصلنا الى اتفاقات جيدة بما يسهم في تنمية علاقاتنا التجارية، وسنقوم على اثره بانشاء مصانع مهمة في مجال انتاج الدواء والسيارات والمدن الصناعية ومحطة الكهرباء والسدّ.
و وصف روحاني العلاقات الايرانية – الاذربيجانية بانها وطيدة جدا؛ وقال : تجمعنا علاقات جيدة مع ارمينيا، ونقيم علاقات تجارية مناسبة مع تركيا ايضا.  
ونوه رئيس الجمهورية، بدور ومكانة محافظتي اذربايجان الشرقية والغربية على صعيد الصادرات غير النفطية؛ مضيفا ان محافظ اذربايجان الشرقية تعهد بزيادة حجم الصادرات وصولا الى 3 مليارات دولار سنويا.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
1 + 3 =