وزير الرياضة والشباب : ايران تنعم بكامل الامن لاستضافة المناسبات الدولية

طهران / 28 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – اكد وزير الرياضة والشباب "مسعود سلطاني فر"، ان ايران تنعم بكامل الامن لاستضافة المناسبات الدولية؛ قائلا : نحن نتوقع من الاتحادات الرياضة المختلفة ان تقيم مسابقاتها المحلية والدولية بانتظام، لتضفي المزيد من الحيوية الى المجتمع الرياضي وايضا الحدّ من الشائعات السيئة التي يبثها الاعداء.

وفي تصريح له اليوم الخميس خلال اللقاء مع رؤساء الاتحادات الرياضية الايرانية، اشار سلطاني فر الى المسيرات الجماهيرية التي خرجت في ارجاء البلاد تنديدا بمثيري الشغب، وتجديد العهد مع القيادة والجمهورية الاسلامية الايرانية؛ مؤكدا ان ايران لديها الاستعداد التام في استضافة جميع المناسبات الرياضية.

وتابع : ينبغي لنا في هذه الظروف الحساسة، ان نقيم المسابقات الرياضية بكل اقتدار لنمنح الشعب المزيد من الحيوية، ونمنع الشائعات السلبية التي يبثها الاعداء بشان الظروف الراهنة والامن في البلاد.
وقال وزير الرياضة والشباب : انه رغم استضافة ايران بطولة العالم للمبارزة في ظروف آمنة وهادئة، عمدت دولتان او ثلاث الى وضع الذرائع بشأن حضورها في بطولة العالم للمصارعة الرومانية في ايران، وطرحت الامر على الاتحاد العالمي للمصارعة.
واردف القول : لكننا ولحسن الحظ استطعنا فور الاطلاع على ذلك، ان نكرس الطاقات ولاسيما عبر وزارة الخارجية واللجنة الوطنية الاولمبية لمتابعة الامر في الوقت المناسب.
واوضح سلطاني فر، قائلا : لقد قمنا مبدئيا باستدعاء سفراء هذه الدول لدى ايران من قبل الخارجية لينقلوا الى بلدانهم مدى الامن المستتب في ايران، ومن ثم اتصلت بنفسي مع كل من سفيري اليابان وروسيا وطلبت منهما ان يعكسا الى وزارة الخارجية واتحاد المصارعة في بلديهما حقيقة الامن المستقر في ايران.
واردف : الى جانب ذلك، بعثت رسالة الى كل من الاتحاد العالمي للمصارعة واللجنة الاولمبية الدولية، واجريت المباحثات معهما لتتكلّل هذه الجهود في نهاية المطاف بالحصول على موافقة الاتحاد العالمي للمصارعة من جديد بشان استضافة ايران لهذه البطولة.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
7 + 11 =