ايران تؤكد ضرورة تنفيذ معاهدة حظر الاسلحة الكيمياوية بلا تمييز

طهران / 29 تشرين الثاني /نوفمبر /ارنا- اكد مساعد الخارجية الايرانية للشؤون القانونية والدولية غلام حسين دهقاني ضرورة تنفيذ جميع نصوص معاهدة حظر الاسلحة الكيمياوية بلا تمييز.

جاء ذلك في تصريح ادلى به دهقاني خلال لقائه المدير العام لمنظمة حظر الاسلحة الكيمياوية فرناندو آرياس، الخميس في لاهاي بهولندا، على هامش المؤتمر الـ 24 للدول الاعضاء في المنظمة، حيث جرى البحث حول سبل الارتقاء بالتعاون بين المنظمة والجمهورية الاسلامية الايرانية.

وفي اللقاء اكد دهقاني ضرورة التنفيذ بلا تمييز لجميع نصوص معاهدة حظر الاسلحة الكيمياوية والتزام دول المعاهدة بشان تبادل المواد والمعدات الكيمياوية للاستخدامات السلمية وزالة العقبات القائمة امام التجارة بين الدول الاعضاء وعدم فرض الحظر الاقتصادي بين الدول الاعضاء.

واشار الى اجراءات اميركا في اللجوء الى الارهاب الاقتصادي ضد ايران، واستعرض تاثيرات ذلك على توفير الادوية والمعدات اللازمة لمعاقي الاسلحة الكيمياوية وكذلك توفير المواد الخام لانتاج بعض الادوية واعتبر ذلك مناقضا لالتزامات اميركا وكذلك الدول الاخرى الاعضاء في المعاهدة التي تتبع اميركا جراء ضغوطها.

ودعا دهقاني الامين العام للمنظمة لبذل مساعيه الحميدة لتذكير هذه الدول بالتزاماتها.

ولفت مساعد الخارجية الايرانية الى ضرورة التزام قاعدة الاجماع في اتخاذ القرارات في المنظمات المعنية بحظر اسلحة الدمار الشامل، مؤكدا الدور الاستراتيجي للمدير العام لمنظمة حظر الاسلحة الكيمياوية في تعزيز الاجماع في المنظمة.

يذكر ان المؤتمر الـ 24 للدول الاعضاء في منظمة حظر الاسلحة الكيمياوية انطلق يوم الاثنين في مقر المؤتمرات الدولية في لاهاي بهولندا ويستمر لغاية الجمعة.

واقامت منظمات مدنية ناشطة في مجال ضحايا الاسلحة الكيمياوية في ايران معرضا على هامش المؤتمر ليطلع الاعضاء على احدث التطورات المتعلقة بضحايا الاسلحة الكيمياوية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 3 =