وزير الصحة يدعو الأوساط الدولية لعدم التزام الصمت تجاه الحظر الجائر ضد الشعب الإيراني

طهران/29 تشرين الثاني/نوفمبر/إرنا- بعث اليوم الجمعة، وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي "سعيد نمكي" رسالة الى المدير العام لمنظمة الصحة العالمية "تيدروس أدهانوم"، أكد خلالها ان حياة المرضى الإيرانيين باتت مهددة جراء التبعات السلبية الناجمة عن الحظر بما في ذلك قلة الأدوية والأجهزة الطبية؛ داعيا الأوساط الدولية لعدم التزام الصمت بشأن الحظر الجائر المفروض والإجراءات الخطيرة أحادية الجانب لأميركا في عرقلة حصول الشعب الإيراني على الغذاء والأدوية والمعدات الطبية.

وشرح نمكي في نص رسالته الى أدهانوم الأهداف المشؤومة واللاإنسانية للحظر المفروض ضد إيران.
وأكد نمكي، ان القيود الأميريكية المتشددة المفروضة ضد إيران والمصحوبة بمجموعة من الإجراءات الأحادية المهددة، تهدف الى منع استيراد المواد الغذائية والأدوية والمعدات الطبية لأبناء الشعب الإيراني عامة. 
وتابع، ان الحظر المفروض حال دون توفير العلاج الاشعاعي الخاص بعلاج المصابين بالسرطان، وكذلك توفير الضمادات الخاصة بالأطفال المصابين بمرض انحلال البشرة الفقاعي(EB)، وغيرها من الأدوية والمعدات الطبية الخاصة بالمصابين بالأمراض المستعصية الأخرى.
وطالب وزير الصحة منظمة الصحة العالمية بوصفها المؤسسة الرئيسة المسؤولة عن التنفيذ الشامل لمشروع التغطية الصحية الشاملة ألا تلتزم الصمت تجاه هذا الموضوع؛ مؤكدا ان التزام الصمت أمام هذه الاضطهادات سيكون وصمة عار على جبين الجهات والأوساط الدولية المعنية. 
انتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
2 + 8 =