٠٤‏/١٢‏/٢٠١٩ ١٠:٤٠ ص
رقم الصحفي: 2458
رمز الخبر: 83580217
٠ Persons

سمات

عراقجي: ايران تعارض ارسال قوات يابانية الى الشرق الاوسط

بكين/ 4 كانون الاول/ ديسمبر/ ارنا – رفض مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية عباس عراقجي، خطة اليابان بارسال قوات الى الشرق الاوسط لحماية سفنها التجارية.

و في مقابلة مع تلفزيون "ان.اتش. كي" الياباني  بثت اليوم الاربعاء ، قال عباس عراقجي إن إيران تنتظر قرارا نهائيا من جانب اليابان، لكنها لا تعتقد أن أي وجود للقوات الأجنبية في المنطقة سيسهم في الاستقرار أو الأمن أو السلام بالمنطقة.

وأشار عراقجي إلى أنه خلال اجتماعه مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي ، نقل موقف إيران بهذا الشان.

مساعد وزير الخارجية الايرانية وخلال لقائه مع آبي ، أوضح مواقف الجمهورية  الإسلامية الإيرانية حول الاتفاق النووي وأعلن أنه إذا تم رفع العقوبات ، فإن إيران ستكون على استعداد للعودة إلى التنفيذ الكامل للاتفاق.

وبالإشارة إلى خطة هرمز للسلام التي قدمها رئيس الجمهورية الإسلامية امام الجمعية العامة للأمم المتحدة، قال عراقجي: أن إيران تدعو جميع البلدان المعنية بتطورات الخليج الفارسي ومضيق هرمز ، للحفاظ على الأمن والسلام والاستقرار في الخليج الفارسي ومضيق هرمز ودعم تحالف الأمل ، "مبادرة هرمز للسلام".

وذكر زيارة آبي إلى إيران كنقطة تحول في العلاقات بين البلدين وقال ، في هذا الصدد ، بالنظر إلى دور اليابان المهم، نحن على استعداد لمزيد من التعاون والتشاور مع طوكيو في هذا الصدد.

من جانبه أكد رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي  على أن اليابان ستواصل دعم الاتفاق النووي ومواصلة دورها الدبلوماسي في حل مشاكل هذه الاتفاقية الدولية.

وصرح عراقجي في هذه المقابلة مع التلفزيون الياباني، بإن سياسات امريكا هي أساس تصعيد التوتر في الشرق الأوسط.

وانتقد الولايات المتحدة لممارسة الضغوط القصوى على إيران والانسحاب من الاتفاق النووي في 2015.

وزار عراقجي بكين وطوكيو لإجراء محادثات مع المسؤولين الصينيين واليابانيين قبل اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي المقرر يوم الجمعة 6 ديسمبر على مستوى نواب وزراء الخارجية في فيينا.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
5 + 1 =