موسكو تحث أطراف الاتفاق النووي على توحيد الجهود لتنفيذ مشروعي "فوردو" و"اراك"

طهان / 7 كانون الاول / ديسمبر /ارنا- دعت الخارجية الروسية أطراف اتفاق إيران النووي، لتوحيد الجهود من أجل خلق "بيئة محمية" تضمن تطبيق جميع جوانب الصفقة بما فيها تنفيذ مشروعي "فوردو" و"اراك"، رغم العقوبات الأمريكية.

واوردت "روسيا اليوم" ان الخارجية الروسية قالت في بيان لها، إن نائب وزير الخارجية سيرغي ريابكوف، شارك في اجتماع للجنة المشتركة للاتفاق النووي الذي عقد الجمعة في فيينا.

وشدد ريابكوف على وجود "حاجة ماسة لضرورة حشد جهود المشاركين المتبقين في خطة العمل الشاملة المشتركة لدعم استمرارية الاتفاقات الخاصة بالبرنامج النووي الإيراني وخلق بيئة محمية من أجل تحقيق العناصر الهامة للخطة بما في ذلك العمل على إعادة هيكلة منشأة "فوردو" لتمكينها من إنتاج النظائر المستقرة، فضلا عن تحديث مفاعل الماء الثقيل بمنشأة "أراك".

واتهمت الخارجية الروسية واشنطن باتباع "نهج مدمر تجاه إيران يعرقل الجهود المبذولة لإعادة التوازن" للاتفاق، جراء الانسحاب الأمريكي الأحادي منه، مؤكدة التزام دول الاتفاق "الراسخ والثابت" بشروطه.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =