كتلة الحكمة العراقية ترفض العقوبات الامريكية وتعدها تدخلا واضحا في الشأن العراقي

بغداد/7كانون الاول/ديسمبر/ارنا-أعلنت كتلة الحكمة في البرلمان العراقي، رفضها للعقوبات الامريكية على شخصيات عراقية، وعدت ذلك انتهاكاً صريحاً للسيادة الوطنية وللفواعل السياسية والشؤون الداخلية للعراق.

وذكر بيان للكتلة تلقت وكالة انباء الجمهورية الاسلامية "ارنا" نسخة منه، "تابعت كتلة الحكمة النيابية ما صدر من ممثل الخزانة الامريكية بحق أسماء وشخصيات عراقية بطريقة تنم عن تدخل واضح في الشأن العراقي تحت ذرائع ومسميات مختلفة".

وأضاف البيان "إذ تستنكر كتلتنا تلك الإتهامات الخارجية الأحادية فإنها تعدُّ ذلك انتهاكاً صريحاً للسيادة الوطنية وللفواعل السياسية والشؤون الداخلية للعراق".

وأكدت الحكمة، "نعلن تحفظنا على ما تم طرحه بخصوص بعض الاسماء، فلا يمكن التعامل مع هذا الخلط المقصود من دون الوقوف عند تلك الأسماء وأدوارها وامتداداتها السياسية والبرلمانية".

ودعا البيان "وسائل الإعلام والرأي العام الى توخي الدقة والحياد في التعامل مع هذه الملفات الخطيرة وحملها على محمل الموضوعية والحقيقة بعيدا عن الأبعاد السياسية وتصفية الحسابات الجانبية، والوقوف موقفاً وطنيا مسؤولاً على أساس الحقيقة والصدقية والموضوعية".

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد أعلنت فرض عقوبات على 4 عراقيين بزعم انتهاك حقوق الإنسان أو الفساد بعد الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها البلاد منذ الاول من تشرين الأول/ اكتوبر الماضي.

وبينت الوزارة ان 3 من العراقيين الذين فرضت عليهم العقوبات هم قادة فصائل شبه عسكرية، ولم تكشف الوزارة الامريكية المزيد من التفاصيل.

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
9 + 3 =