اعادة فتح جميع الطرق في النجف باستثناء ساحة الصدرين

بغداد/7كانون الاول/ديسمبر/ارنا-أكد مصدر أمني عراقي في محافظة النجف الاشرف، الجمعة، اعادة فتح جميع الطرق بالمحافظة باستثناء ساحة الصدرين.

وقال المصدر، إن "القوات الامنية اعادت، اليوم، فتح جميع الطرق في محافظة النجف". 

وأضاف أن "ساحة الصدرين التي تشهد تظاهرات لا زالت مغلقة لغاية الآن".

وكان محافظ النجف الاشرف لؤي الياسري قد وجه، الجمعة، مديرية شرطة النجف الاشرف بفتح مجسرات ثورة العشرين امام المركبات، وجاء هذا التوجيه خلال اجتماع امني موسع، ووجه ايضا على اقامة مفارز امنية في عموم المحافظة لحفظ الامن وتطبيق القانون والنظام ومنع اي محاولة تجاوز على امن وسلامة ابناء المحافظة.

وقال المحافظ في تصريح صحفي  ان "أياما عصيبة مرت على النجف وتجاوزناها"، موجها كوادر البلدية بتنظيف الشوارع المؤدية الى المنطقة وتجميلها وفتحها امام زائري امير المؤمنين (عليه السلام) من مختلف محافظات العراق.

وشهدت محافظة النجف اعمال تخريب وحرق من قبل مندسين طالت القنصلية الايرانية ومرقد آية الله السيد محمد باقر الحكيم (قدس سره)، وكانت هذه العناصر مندسة بين المتظاهرين السلميين وتقوم بالتحريض على اعمال الشغب والفوضى واحراق المباني وقطع الطرقات ومنع الموظفين والطلبة من التوجه الى الدوام الرسمي لتعطيل الحياة في المحافظة.

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 1 =