صحيفة امريكية ادّعت : واشنطن تبرئ مواطنتين ايرانيتين من اتهام نقض الحظر

طهران / 12 كانون الاول / ديسمبر / ارنا – ادعت صحيفة "بوليتيكو" الامريكية ان سلطات القضاء في واشنطن قررت الغاء التهم الموجة الى عالمتين ايرانيتين اخريين بشان انتهاك الحظر، وذلك بعد مرور بضعة ايام على قرارها بالافراج عن الاستاذ الجامعي "مسعود سليماني".

وذكرت الصحيفة الامريكية، ان النيابة العامة الفدرالية، قررت اليوم الخميس وفي ضوء الاتفاق حول تبادل السجناء، ان تلغي الاتهامات المنسبة الى هتين الرعيتين الايرانيتين.
وتابع المصدر نفسه، ان القاضي المقيم في اتلانتا (مركز ولاية جورجيا الامريكية) اصدر حكما يقضي برفض اتهامات العالمتين الايرانيتين "محبوبة قائدي" و"مريم جزائري" فيما يخص نقض الحظر.
علما ان الايرانيتين محبوبة قائدي ومريم جزائري تم القبض عليهما على خلفية اتهامات مماثلة لما اتهم به العالم الايراني المفرج عنه مسعود سليماني، وتقبعان منذ تلك الفترة لحد الان في السجون الامريكية .
هذا ولم يصدر اي تصريح رسمي من الادراة الامريكية حول وضعية العالمتين الايرانيتين المرتقبة عقب الغاء التهم المنسبة اليهما.
وافرجت السلطات الاميركية السبت الماضي عن العالم الايراني البارز "مسعود سليماني" بعد اعتقاله لفترة اكثر من عام اثر اتهامه زورا بالالتفاف على الحظر اللاقانوني الاميركي.
وفي اطار هذه العملية وبعد مصادقة المجلس الاعلى للامن القومي الايراني وتعاون وموافقة المؤسسات القضائية والامنية تم الافراج انطلاقا من قاعدة "الرافة الاسلامية" عن المواطن الاميركي (من اصول صينية) "جو وانغ" الذي كان يمضي عقوبة السجن بعد ادانته بالتجسس للاستخبارات الاميركية وتم تسليمه للسلطات السويسرية للعودة الى اميركا.
و وصل سليماني مساء السبت (7 كانون الاول / ديسمبر) الى طهران قادما من سويسرا برفقة وزير الخارجية محمد جواد ظريف، بعد ان قضى 14 شهرا في السجون الاميركية التي كان محتجزا فيها بشكل غير قانوني وباتهامات واهية.
ومسعود سليماني هو باحث وعالم شهير على الصعيدين الايراني والدولي، ومتخصص في الخلايا الجذعية والطب الترميمي وعلوم الدم، وهو استاذ في جامعة طهران وجامعة اعداد المدرسين، وله تعاون مع اشهر المؤسسات العلمية العالمية.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
2 + 1 =