محافظ البنك المركزي الايراني: سنزيل هواجس العلماء ازاء الصيرفة الاسلامية

مشهد / 13 كانون الاول / ديسمبر /ارنا- اعلن محافظ البنك المركزي الايراني عبدالناصر همتي بانه ستتم ازالة هواجس علماء الدين ازاء الصيرفة الاسلامية.

وخلال اجتماع عقد الخميس في مدينة مشهد لتسهيل الانتاج وازالة عقباته في محافظة خراسان الرضوية (شمال شرق)، قال همتي، انه ومنذ بداية العام القادم (العام الايراني يبدا في 21 اذار/مارس) سيتم تصميم نظام الامهال البنكي على اساس راي المجلس الفقهي للبنك المركزي وقرار مجلس النقد والاعتماد بحيث تزول هواجس علماء الدين فيما يتعلق بالصيرفة الاسلامية.

واضاف، ان علماء الدين كانت لهم هواجس وشبهات حول كيفية حساب سعر الفائدة والغرامة وكيفية حساب الفائدة في الفائدة والمسمى بـ "الربح المركب"، الا انه ستتم معالجة كل هذه الاشكاليات في القرار الاخير (المزمع تنفيذه بداية العام القادم).

واوضح بانه ومع حساب سعر الفائدة بهذا الاسلوب منذ بداية العام القادم سنتخذ خطوة كبرى نحو تقريب الصيرفة الاسلامية للواقع اكثر فاكثر، وبطبيعة الحال فان كيفية الايداع ستتغير على هذا الاساس لانه لا يمكن تغيير الفائدة من دون اصلاح الايداع.

واكد بان المسؤولية الاهم للبنك المركزي هي السيطرة على التضخم وحفظ الاستقرار الاقتصادي "وان لم نتمكن من السيطرة على التضخم سيزداد الفقر ويتضرر اصحاب المرتبات الثابتة ولن تتحقق اهداف البنك المركزي اي دعم توفير فرص العمل والانتاج".

واعتبر الحظر الاميركي الحالي بانه الاسوا من نوعه في تاريخ الجمهورية الاسلامية الايرانية واضاف، انه حتى الدول الصديقة التي كانت تتعاون معنا اوقفت ذلك خوفا من فرض الحكومة الاميركية عقوبات على شركاتها.

وتابع همتي، ان اميركا وحلفاءها الاقليميين ارادوا الا نصل الى الاحتفال بذكرى انتصار الثورة الاسلامية في العام الماضي وهم حاولوا قبل عام ونصف حتى لايصال سعر الدولار (في السوق الحرة الايرانية) الى 400 الف ريال والان رغم ازدياد الاسعار الاخير يتراوح سعر الدولار عند 120 الف ريال.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
9 + 7 =