باحث صیني: زیارة روحاني الى اليابان ستعزز العلاقات الاقتصادية بين البلدين

بكين/ 21 كانون الاول/ديسمبر/ارنا- اكد الباحث الأكاديمي في العلوم الاجتماعية الصيني بان زيارة روحاني الى اليابان ستعزز العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتدعم ايران على مواجهة الضغوطات الامريكية.

واضاف "يوغو جينغ" حول الانسحاب الامريكي من الاتفاق النووي رغم ان اليابان ليس عضوا في الدول الموقعة على خطة العمل المشترك الشامله (الاتفاق النووي)لكنها تتمتع بعلاقات ودية تقليدية مع ايران وتسعى الى تعزيز الحوار بين طهران وواشنطن في زيارة روحاني الى طوكيو.

واكد على اهمية موعد الزيارة وقال انه نظرا الى الحظر الامريكي المفروض على ايران فان طهران تامل في الحفاظ على علاقاتها الاقتصادية مع طوكيو وسيتم خلال هذه الزيارة دراستها مع المسؤولين اليابانيين .

وصرح باحث العلوم الاجتماعية الصيني ان ايران تحتاج الى سوق مستقرة للنفطها نظرا الى الحظر الامريكي المفروض عليها واليابان هي احد الزبائن الرئيسيين للنفط الايراني.

واضاف يو ان الحفاظ على علاقات ودية مع اليابان سيكون مثمرا للدبلوماسية الايرانية مادام قطعت العلاقات الايرانية والامريكية لان بامكان اليابان بصفته حليف امريكا ان يلعب دورا في خفض التوترات بين طهران وواشنطن.

يذكر ان الرئيس الايراني حسن روحاني كان قد وصل الى العاصمة اليابانية طوكيو صباح الجمعة قادما من العاصمة الماليزية كوالالمبور التي زارها تلبية لدعوة من رئيس وزرائها مهاتير محمد للمشاركة في القمة الاسلامية المصغرة "كوالالمبور.

والتقى الرئيس الايراني حسن روحاني في طوكيو الجمعة رئيس وزراء اليابان شينزو آبي.

انتهى** 1453** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 10 =