قرار الامم المتحدة خطوة مهمة لاحقاق حقوق الشعب الفلسطيني

طهران / 21 كانون الاول / ديسمبر/ ارنا - اعتبر الأمين العام للمؤتمر الدولي لحماية الانتفاضة الفلسطينية في مجلس الشورى الاسلامي "حسين امير عبداللهيان" ان القرار الاخير الذي تم التصويت عليه بالاغلبية في الجمعية العامة للامم المتحدة " حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره" خطوة مهمة في طريق احقاق الحق الفلسطيني.

واشار عبداللهیان الیوم السبت الى مشروع الجمهوریة الاسلامیة بتسجیل "حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره" في الامم المتحدة وذلك عن طريق الانتخابات بمشاركة السكان الاصليين لفلسطين مؤكدا ان دول وشعوب العالم باتت تعي ان عدم الاستقرار الذي يهدد السلام والامن في المنطقة واوروبا هو بسبب احتلال الاراضي الفلسطينية واستمرار الاعتداءات والقتل الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني من جانب الكيان الصهيوني الغاصب.

وطلب الأمين العام للمؤتمر الدولي لحماية الانتفاضة الفلسطينية من منظمة التعاون الاسلامي والاتحاد العربي التصویت ودعم مقترح اجراء انتخابات ديمقراطية لتعيين مصير الشعب الفلسطيني، معتبرا اياه خطوة مهمة في طريق احقاق الحق الفلسطيني.

واكد المستشار الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي على حق الشعب الفلسطيني في تعيين مصيره عن طریق اجراء انتخابات یشارك فیها جمیع السکان الاصلیین من المسلمین والمسیحيين والیهود.

وصرح عبد اللهيان ان السبيل الوحيد والممكن هو احياء دولة فلسطين الموحدة وعاصمتها القدس الشريف والتي لايكون فيها مكان للصهاينة المغتصبين الارهابيين المستهزئين بالدين اليهودي في مستقبل المنطقة.

انتهى**م م**1049

تعليقك

You are replying to: .
6 + 3 =