تحالف البناء العراقي سيحسم اليوم ترشيحه شخصية لمنصب رئيس الوزراء

بغداد/24كانون الاول/ديسمبر/ارنا-أعلن تحالف البناء، اليوم الثلاثاء، انه سيحسم بشكل نهائي ترشيحه شخصية لاشغال منصب رئيس الوزراء الجديد اليوم، بعد أن تم تثبيت الكتلة الكبرى، وان لديه اسماء بديلة يمكن طرحها لكنه متمسك بترشيح قصي السهيل لرئاسة الحكومة الجديدة.

وقال الناطق باسم تحالف الفتح المنضوي ضمن تحالف البناء أحمد الأسدي في تصريح صحفي، إن "البناء مستمر بالحوارات مع شركائه في التحالف فيما يتعلق بمرشح الكتلة الأكبر، وسيحسم ترشيحه اليوم بشكل نهائي بعد أن تم تثبيت الكتلة الأكبر".

وأضاف "لدينا الوثائق التي تثبت رسمياً أننا الكتلة الأكبر المسجلة في مجلس النواب"

واشار الى ان "تحالف البناء لديه اسماء بديلة يمكن طرحها لكنه متمسك بترشيح السهيل".

وأكد الاسدي، "اننا سنخوض حوارات من أجل الوصول إلى اتفاقات نهائية مع الشركاء، فالقرار مشترك لكل تحالف البناء".

ولفت الى ان "تحالف البناء سيخوض حوارات مع الكتل الاخرى لتشكيل الحكومة".

وكان الرئيس العراقي برهم صالح قد وجه كتاباً رسميا الى رئاسة البرلمان يطالب فيه بإعلامه عن الكتلة النيابية الأكثر عدداً لتكليف رئيس الوزراء.

وكانت المحكمة الاتحادية العراقية أعلنت في ردها على طلب رئيس الجمهورية برهم صالح بشأن تحديد الكتلة الكبرى، ان (تعبير الكتلة النيابية الاكثر عدداً)، الواردة في المادة 76 من الدستور العراقي تعني اما الكتلة التي تكونت بعد الانتخابات من خلال قائمة انتخابية واحدة، او الكتلة التي تكونت بعد الانتخابات من قائمتين او اكثر من القوائم الانتخابية ودخلت مجلس النواب واصبحت مقاعدها بعد دخولها المجلس وأدى اعضاؤها اليمين الدستورية في الجلسة الاولى الاكثر عدداً من بقية الكتل، فيتولى رئيس الجمهورية تكليف مرشحها بتشكيل مجلس الوزراء طبقاً لأحكام المادة 76 من الدستور العراقي وخلال المدة المحددة فيها.

انتهى** ع ص

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =