إيران وتركيا تناقشان الأوضاع الأمنية على حدود البلدين

اروميه / 29 كانون الأول/ ديسمبر/ ارنا - يعقد قائدا حرس الحدود الإيراني والتركي اجتماعا اليوم الأحد بحضور قائد الدرك التركي في ماكو لمناقشة الأوضاع الأمنية على حدود البلدين.

و على هامش زيارته التفقدية لوحدات فوج ماكو الحدودية (شمال غرب)، قال قائد حرس الحدود الإيراني العميد قاسم رضائي في تصريح لمراسل ارنا اليوم، إن الأجتماع سيناقش الوضع الأمني الأخير على الحدود المشتركة والاتفاقيات التي تم التوصل إليها بين حرس الحدود بين البلدين خلال العام الماضي .

وأكد على الأمن المشترك والإدارة الهادفة والأكثر عملية على الحدود وقال: وفقا للتقييمات التي أجريت على حدود البلدين، فإن حالة الإدارة المشتركة على الحدود ممتازة وماكو هي واحدة من الحدود المثالية للبلاد.

وبالإشارة إلى التعاون وخبرات حرس الحدود، قال العميد رضائي: إن العلاقات الحدودية الثنائية بين البلدين آخذة في الازدياد ، وتبذل الجهود لحل مشاكل الحدود ، بما في ذلك ايصال الكهرباء الى المناطق الحدودية من قبل تركيا.

وأشار الى الاهتمامات في مجال الحدود المشتركة على صعيد مكافحة تهريب الأسلحة والذخيرة وقال: لقد قام حرس الحدود التركية بعمل جيد فيما يتعلق بالتعامل مع تهريب الأسلحة والذخيرة مما يستحق الشكر ونتوقع التصدي الحازم للعناصر التي تمس بالأمن على الحدود  وذلك في ظل التعاطي والتعاون الحدودي.

وتحد الجمهورية الإسلامية الإيرانية في نطاق محافظة أذربايجان الغربية، جمهورية نخجوان ذات الحكم الذاتي عن طريق نهر ارس، ومن الشمال والغرب تركيا وعلى الجانب الغربي لها حدود برية مع العراق.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
9 + 7 =