وزيرا الخارجية الإيراني والصيني يؤكدان على تعزيز التعاون الثنائي

بكين/ 31 كانون الأول/ ديسمبر/ ارنا - أكد وزيرا الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ونظيره الصيني " وانغ يي" اليوم الثلاثاء على ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين.

وقال وزير الخارجية الإيراني، خلال اجتماع مع نظيره الصيني في بكين، وفي إشارة إلى دعم الصين للتعددية، إن دور الصين في دعم القضايا الدولية، بما في ذلك القضايا المتعلقة بإيران، مهم للغاية.

ودعا ظريف المجتمع الدولي إلى مواجهة الأحادية ودعم التعددية، فيما انتقد العقوبات الأمريكية أحادية الجانب ضد إيران.

و في اشارة الى اقامة علاقات استراتيجية بين طهران وبكين ، قال أن الارتقاء بعلاقات البلدين إلى مستوى استراتيجي يعكس رغبة طهران وبكين في تعزيز التعاون والعلاقات.

وأعرب ظريف عن ارتياحه لزيارة الصين، وقال مخاطبا نظيره الصيني : أنه من دواعي سروري أن التقي بكم في اليوم الاخير من العام الميلادي 2019 وكنت قد التقيت بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بالأمس.

وفي إشارة إلى زياراته المتعددة للصين خلال هذا العام 2019 ، قال وزير الخارجية الإيراني: إن العلاقات المتينة تدل على أن البلدين يجب أن يكون بينهما علاقات وثيقة وجها لوجه.

وأضاف إن هذه الزيارات تشير إلى أن زعماء البلدين لديهم منظور استراتيجي للعلاقات مع الصين.

وصرح ظريف: بينما نواصل علاقتنا، علينا أن نتشاور حول مختلف القضايا وهذه الزيارة تمت لهذا الغرض.

ضرورة تبادل وجهات النظر بين الصين وإيران

كما أكد وزير الخارجية الصيني "وانغ يي" على تطوير هذه العلاقات وتعزيزها، في إشارة إلى العلاقات المتينة بين البلدين.

وقال إنه في الوضع الحالي، يتعين على البلدين البقاء على اتصال أثناء مناقشة القضايا المختلفة.

وكان وزير الخارجية الايراني قد وصل الى بكين فجر اليوم قادما من موسكو التي زارها للاجتماع بنظيره الروسي سيرغي لافروف لبحث العلاقات الثنائية واهم القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وهذه هي ثالث زيارة يقوم بها ظريف الى الصين خلال العام الايراني الجاري (بدا في 21 اذار/مارس).

وفي مساحة تبلغ 17 ألف كيلومتر مربع، شاركت القوات البحرية الإيرانية والصينية والروسية في مناورات مشتركة مطلع الاسبوع الجاري بشمال المحيط الهندي وبحر عمان، للمرة الأولى بهدف تبادل الخبرات بين القوات المسلحة للدول الثلاث، وكذلك مواجهة الإرهاب والقرصنة البحرية.

انتهى ** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 16 =