تخت روانجي: اتهامات اميركا لايران لصرف الانظار عن 17 عاما من احتلالها للعراق وقتلها مئات الالاف من شعبه

نيويورك / 1 كانون الثاني / يناير /ارنا- اعتبر سفیر ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم في منظمة الامم المتحدة مجيد تخت روانجي اتهامات المسؤولين الاميركيين ضد ايران بانها تاتي لصرف الانظار عن 17 عاما من احتلال اميركا للعراق وقتلها مئات الالاف من مواطنيه الابرياء.

وقال تخت روانجي في تصريحه الثلاثاء ردا على الاتهامات الاميركية ضد ايران، ان اتهامات اميركا الفارغة ضد ايران هي لصرف الانظار عن غضب الشعب العراقي ازاء المجزرة الاخيرة التي ارتكبتها واشنطن ضد العراقيين.

واضاف، انه ابعد من ذلك، تاتي (الاتهامات) لصرف الانظار عن احتلال العراق الحاصل منذ 17 عاما لغاية الان والذي اسفر عن قتل اكثر من 300 الف عراقي بريء.

واكد مندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم في منظمة الامم المتحدة، ان الحشد الشعبي وفروعه صرف مؤسسة عراقية عاملة تحت اشراف الحكومة العراقية القانونية والشرعية والمنتخبة وتنشط في اطار قوانينها.

واكد تخت روانجي بان هذه المؤسسة ادت دورا مهما في مكافحة داعش ودحره في العراق وتعد الان الضامن الاهم الذي يقف بوجه احياء هذا التنظيم الارهابي من جديد.

وكانت الطائرات المقاتلة الاميركية قد شنت مساء الاحد غارات على 5 مقرات للحشد الشعبي في الاراضي السورية والعراقية، ما ادت الى استشهاد ما لا يقل عن 25 من افراده واصابة 51 اخرين حالة العديد منهم حرجة.

ولقيت هذه الخطوة الاميركية المنتهكة للسيادة الوطنية العراقية، احتجاجات واسعة من لدن الشعب والمسؤولين والشخصيات السياسية والحكومية العراقية، وقامت الجماهير الغاضبة بالتظاهر والتجمع امام مبنى السفارة الاميركية في بغداد واحرقت اثنتين من بواباتها. 

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 11 =