وزير الداخلية : الاقتصاد الايراني ازداد صمودا في مواجهة الحظر والصعوبات

ساري/1 كانون الثاني/يناير/ارنا- اكد وزير الداخلية "عبد الرضا رحماني فضلي"، ان صمود القطاع الاقتصادي في مواجهة الحظر الجائر الذي يفرضه الاعداء على ايران، تعزز وبلغ مرحلة تجاوز الصعوبات وتحقيق طفرات اقتصادية رغم الضغوط الداخلية والخارجية.

وفي كلمة القاها مساء اليوم الاربعاء خلال الاجتماع الـ11 للجنة قيادة الاقتصاد المقاوم في محافظة مازندران (شمال)، اشار رحماني فضلي الى ضرورة اصلاح القوانين المتعلقة بالتخطيط والهيكيلة الادارية على مستوى البلاد؛ وبما يؤدي الى قفزة اقتصادية في ايران.

واضاف، انه بالرغم من ظروف الحظر المفروضة على البلاد لكننا لانواجه مشكلة من ناحية التقنيات والتواصل مع السوق العالمي، بل تمكنا من تحقيق نمو كبير في مختلف المجالات الاقتصادي ونتخذ خطوات جبارة في كافة الاصعدة.

وقال وزير الداخلية، ان الحكومة لديها عزيمة جادة في تنفيذ البرامج المتعلقة بالاقتصاد المقاوم لتعزيز اقتصاد البلاد؛ وكرست جميع خططها وبرامجها على استخدام كافة الطاقات والقدرات والموارد الداخلية من اجل تحقيق هذا الهدف.

انتهى**2018/ ح ع **

تعليقك

You are replying to: .
1 + 3 =