برعاية اللواء موسوي .. انطلاق التدريبات التكتيكية للقوة البرية للجيش في محافظة فارس

شيراز / 2 كانون الثاني / يناير / ارنا – بدأت اليوم الخميس التدريبات التكتيكية المشتركة لوحدات القوة البرية التابعة لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية في منطقة "دارنغون" بمدينة شيراز (في محافظة فارس – جنوب)، وذلك برعاية القائد العالم للجيش "اللواء سيد عبد الرحيم موسوي"، وحضور قائد القوة البرية للجيش "العميد كيومرث حيدري".

وتشارك في هذه التدريبات، قوات تابعة للوحدات الهجومية والتدخل السريع والجوقلة و وحدة الطيران لدى القوة البرية للجيش الايراني، لاستعراض جاهزيتها واقتدارها في مواجهة التهديدات.
وفي تصريح للصحفيين على هامش تفقده لهذه التدريبات، اكد اللواء موسوي ان كافة الاسلحة والمعدات المستخدمة في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية حديثة و وطنية الصنع تماما.
وشدد القائد العام للجيش، على ان ايران ترصد جميع التحرکات وسترد بحزم على ادنى خطأ قد یصدر من اي جانب؛ مبينا ان المعدات والاسلحة المستخدمة في هذه التدريبات تبعث على الامل وتجسد مدى الاستناد على الطاقات الوطنية.
واضاف، ان القوة البرية للجيش تعمل منذ فترة طويلة على تعزيز قدراتها انطلاقا من الطاقات الوطنية وفي مختلف المجالات والاغراض حيث يتم استعراض جانب منها في هذه التدريبات التكتيكية المشتركة.
وتابع اللواء موسوي : ان وحدات القوة البرية اصبحت اليوم قادرة على اداء مهام عديدة بصورة متزامنة، وبما يتيح لها امكانية الرد والخروج بنجاح عند مواجهة اي تهديد في ساحات القتال.
واكد بان الكوادر الشبابية المتخصصة في الجيش تعمل دوما على تطوير المعدات والمنظومات بما يتناسب مع تهديدات اليوم؛ لافتا الى اجراء تغييرات اساسية في منظومات دبابات "تشيفتن" كما ان قدرات المناورة لدى الوحدات المدرعة للجيش باتت متطورة ومختلفة تماما اليوم.
وقال القائد العام للجيش، ان "قواتنا تتابع مهامها بشكل مستدام برا وجوا وبحرا وترصد جميع التحركات وترد بحزم على ادنى خطأ لو صدر من احد؛ ولو تغيرت الحالة الى المواجهة فمن المؤكد اننا سنظهر للعدو قدراتنا وندافع بكل قوانا عن الشعب الايراني العظيم ومبادئ الثورة الاسلامية وثغور البلاد".
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
1 + 3 =