الرئيس الشيشاني يعرب عن قلقه من تحركات امريكا في الشرق الأوسط

موسكو/ 4 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - رد الرئيس الشيشاني على الهجوم الأمريكي على مطار بغداد الذي أدى إلى استشهاد قائد قوة القدس اللواء قاسم سليماني، قائلا: إن الإجراءات الأمريكية في الشرق الأوسط مقلقة للغاية ولا يمكن لأحد أن يظل غير مبال.

وكتب "رمضان قديروف"، الذي يعد من السياسيين المسلمين القلائل في روسيا والذي يحظى بشعبية وتقدير على المستوى الفيدرالي الروسي، اليوم السبت على التيلغرام، إن الجنرال قاسم سليماني، قائد قوة القدس في الحرس الثوري الإسلامي، استشهد في بغداد.

وأشار قديروف، المدرج في قائمة العقوبات الأمريكية قبل ثلاث سنوات، الى أن البنتاغون أكد الهجوم على مطار بغداد الذي أدى إلى استشهاد اللواء سليماني ومجموعة من رفاقه، وأن العديد من السياسيين، بمن فيهم مسؤولو الأمم المتحدة، أدانوا هذه الجريمة الارهابية.

 وتابع : الطريقة التي هاجمت بها الولايات المتحدة أراضي بلد آخر تثير اهتماما خاصا، يمكن أن تؤدي إجراءات الولايات المتحدة الى عواقب لا يمكن التنبؤ بها بالنسبة للشرق الأوسط.

وأضاف : لا يمكن لأحد أن يبقى غير مبال بهذه الإجراءات الأمريكية، نسمع هذا القلق من وزارة الخارجية الروسية وغيرها من المسؤولين الروس.

واعلن فجر أمس الجمعة نبأ استشهاد قائد فيلق القدس لحرس الثورة الاسلامية "الفريق الحاج قاسم سليماني"، وايضا نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق "ابو مهدي المهندس" في هجوم اجرامي شنته مروحيات اميركية حين خروجهما من مطار بغداد الدولي.

وجاء في بيان البنتاغون، ان هذه العملية تمت بقرار صادر عن الرئيس الامريكي دونالد ترامب بصفته قائدا عاما للقوات المسلحة في هذا البلد.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 7 =