الهجوم الإرهابي الامريكي واستشهاد القائد سليماني يفاقم حدة التوتر في المنطقة

إسلام أباد/ 4 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - قالت وزيرة حقوق الإنسان الباكستانية، أن الجريمة الإرهابية الامريكية التي أدت الى استشهاد قاسم سليماني، قد تزيد من حدة التوتر في المنطقة.

وكتبت "شيرين مزاري" ، العضو البارز في حركة انصاف الباكستانية (تحريك انصاف)، الحزب الحاكم في باكستان، في تغريدة على تويتر، أن الحرب في المنطقة، حيث تواجه الآن حالة من عدم الاستقرار، ليست في مصلحة أحد.

كما دعت وزيرة حقوق الإنسان الباكستانية، مجلس الأمن الدولي إلى التحرك لنزع فتيل التوترات.

وزارة الخارجية الباكستانية أكدت أمس وبعد ساعات من استشهاد القائد سليماني إثر الجريمة الامريكية الارهابية، الحاجة إلى تجنب أي عمل أحادي وهجومي، وعبرت عن قلقها الشديد من الأوضاع الحالية.

و استشهد قائد فيلق القدس لحرس الثورة الاسلامية "الفريق الحاج قاسم سليماني"، وايضا نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق "ابو مهدي المهندس" في هجوم اجرامي شنته مروحيات اميركية حين خروجهما من مطار بغداد الدولي بقرار صادر عن الرئيس الامريكي دونالد ترامب .

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
5 + 5 =