ظريف: انطلاق بداية النهاية لتواجد اميركا الشرير في منطقة غرب آسيا

طهران / 5 كانون الثاني / يناير /ارنا- أشار وزير الخارجية الايراني محمد جواد، الى مشاركة مئات الالاف من ابناء الشعب العراقي في مراسم تشييع جثامين شهداء الهجمات الارهابية الاميركية في العراق، مؤكدا بان بداية النهاية لتواجد اميركا الشرير في منطقة غرب آسيا قد انطلقت.

وفي الاشارة الى المشاركة المهيبة التي بلغت مئات الالاف من ابناء الشعب العراقي في مراسم تشييع قائد قوات "القدس" التابعة للحرس الثوري الفريق قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس ورفاقهما خلال الاعتداء الجوي الاميركي الاخير في بغداد، كتب ظريف في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": قبل 24 ساعة زعم ذلك المهرج الصلف – الذي يرتدي قناع الدبلوماسية – ان الشعب العراقي يرقص فرحا في المدن العراقية.

واضاف: اليوم، رد عليه مئات آلاف الاشخاص من الاخوة والاخوات الاعزاء الشوامخ في أنحاء العراق.. لقد انطلقت بداية النهاية للتواجد الشرير للولايات المتحدة في غرب آسيا.

وشارك مئات الآلاف من العراقيين في انحاء العراق في مراسم التشييع الشعبية المهيبة التي اجريت لجثامين الشهداء الفريق قاسم سليماني، قائد قوات "القدس" لحرس الثورة الاسلامية، وابو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي ورفاقهما الذين استشهدوا في عملية ارهابية نفذتها اميركا قرب مطار بغداد فجر الجمعة 3 كانون الثاني/يناير 2020.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
5 + 7 =