الشيخ قيس الخزعلي: سحب امريكا لقواتها من العراق لن يعفيها من دم الشهداء

بغداد/6 كانون الثاني/يناير/ارنا-أكد الامين العام لحركة عصائب اهل الحق الشيخ قيس الخزعلي، الاحد، أن جريمة اغتيال الشهيدين ابو مهدي المهندس وقاسم سليماني لن تمر دون عقاب.

وقال الشيخ الخزعلي في كلمة متلفزة، إن "ما حدث في فجر يوم الجمعة الماضي كان حدثاً مهماً ومفصلياً وسيكون يقيناً علامة فارقة في تاريخ العراق، بل تأريخ المنطقة وربما العالم، فجريمة اغتيال الشهيدين قاسم سليماني وابو مهدي المهندس، بمثابة انتهاك لكل الاعراف الدبلوماسية المعروفة".

واضاف أن "هذا الحدث سيكون له تأثيره القريب والمتوسط ولربما حتى البعيد، وهذا الحدث من الضروري ان نتكلم عنه قليلاً، ونوجه رسالتنا الى الشهيدين العظيمين الحاج قاسم سليماني والمهندس والى جميع شهداء الحشد الشعبي والقوات المسلحة الذين استشهدوا على يد امريكا في الفترة الماضية"، مؤكداً أنه "سيتم الاخذ بثأر الشهداء والاقتصاص من قتلتهم".

وشدد الشيخ الخزعلي "اذا لم تخرج القوات الاميركية فسنزلزل الارض تحت اقدامهم، وعلى الادارة الامريكية ان تعي بان انسحاب قواتها من العراق لن يعفيها من دم الشهداء".

ووجه، "خطابه الى الشعب الامريكي، قائلا : "ان رئيسكم الذي وعدكم بعودة ابنائكم سالمين كذب عليكم وما زادهم الا قتلا وجراحا".

واكد بان "الشعب العراقي لن يرضى يوما على نفسه ان يضام، وانه اليوم اصبح اكثر ثباتا في وجه الاحتلال الامريكي".

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 1 =