ظريف يتحدث الى وسائل اعلام أميركية بارزة

طهران/7 كانون الثاني/يناير/إرنا- أجرى اليوم الثلاثاء، وزير الخارجية محمد جواد ظريف حوارات منفصلة مع أربعة من وسائل الإعلام الأميركية البارزة وقناة الجزيرة، شرح فيها مواقف إيران بشأن التطورات الراهنة بالمنطقة والاتفاق النووي. 

وافادت الدائرة العامة للاعلام في وزارة الخارجية، ان حوارات ظريف مع وكالات سي ان ان، واي بي سي، وسي بي اس، وان بي آر الأميركية وقناة الجزيرة جاءت على هامش منتدى طهران للحوار الإقليمي 
ووصف وزير الخارجية خلال هذه الحوارات، اغتيال الفريق الشهيد قاسم سليماني من قبل الأميركيين بأنه خطا استراتيجي لهذا الكيان والذي سيكون نهاية للتواجد الأميركي في المنطقة.
وأكد رئيس الجهاز الدبلوماسي، ان رد إيران على الاجراء الأميركي الشرير الذي ارتكبته أخيرا سينفذ في الوقت والمكان المناسبين.
وفي تصريح له للمراسلين صباح اليوم الثلاثاء، أشار ظريف الى رفض الادارة الاميركية منحه تاشيرة الدخول لحضور اجتماع مجلس الأمن في مقر الامم المتحدة، الذي جاء بناء على طلب من مندوب فيتنام لدى الأمم المتحدة، واصفا هذا الإجراء بأنه مؤشر على فشل الساسة الأميركيين والادارة الحاكمة في هذا البلد.
وصرح، ان اجتماع مجلس الأمن لا يتموضع حول اغتيال الفريق سليماني، بل هو اجتماع تم التنسيق له منذ فترة، بناء على اقتراح نائب رئيس الوزراء ووزير خارجية فيتنام، التي ترأس مجلس الأمن في يناير.
وتابع: انهم يخافون من أن يأتي شخص ما ويقول الحقيقة للشعب الأمريكي، انهم على خطأ لأنه لا يمكن تلخيص العالم في نيويورك، ويمكن التحدث إلى الشعب الأمريكي من طهران أيضا.
انتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
5 + 0 =