سفير ايران في مدريد :
طرد القوات الامريكية من العراق مطلب الشعب العراقي

مدريد / 8 كانون الثاني / يناير / ارنا – قال سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى اسبانيا "حسن قشقاوي" : ان مصادقة البرلمان العراقي على قرار طرد القوات الامريكة، يأتي ضمن المطالب التي ينادي بها المسؤولون والشعب في هذا البلد.

وفي حوار مع "الاذاعة الاسبانية"، وصف قشقاوي اغتيال القائد سليماني بانه اجراء ارهابي؛ مؤكدا ان هذا الشهيد الجليل كان قد ذهب الى العراق بدعوة المسؤولين في الحكومة الشرعية لهذا البلد وبواسطة طائرة مدنية، لكنه تعرض الى اغتيال بالقرب من مطار بغداد الدولي وفي منطقة مدنية ايضا.
وردا على سؤال الاذاعة الاسبانية بشان التطورات الاخيرة، وهل انها تسوق ايران الى انتاج الاسلحة النووية؟، قال : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت مرارا ان انتاج وتخزين السلاح النووي يتعارض ومصالحها الوطنية وايضا الشريعة المقدسة الاسلامية.
وتابع : ان ايران، ومن خلال توقيع الاتفاق النووي وقبول اتفاقية الحدّ من الانتشار النووي (NPT)، وايضا الموافقة على عمليات تفتيش الوكالة الدولية للطاقة الذرية، اظهرت بانها لا تسعى وراء امتلاك السلاح النووي.
واستشهد قائد فيلق "القدس" التابع للحرس الثوري "الفريق الحاج قاسم سليماني" بمعية رفیق دربه نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي "ابو مهدي المهندس" ومرافقيهما، في هجوم جوي اميركي جبان (الجمعة 3 كانون الثاني / يناير)، بعد خروجهم من مطار بغداد، وذلك بأمر من الرئيس الأمريكي ترامب.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
3 + 2 =