سفارة إيران لدى روما تفتح سجلين للتعازي على روح الفريق سليماني وضحايا تحطم طائرة الركاب الأوكرانية

لندن/11 كانون الثاني/يناير/إرنا- فتحت سفارة الجمهورية الإسلامية لدى إيطاليا سجلين للتعازي على روح الفريق الشهيد سليماني وضحايا تحطم طائرة الركاب الأوكرانية؛ اجلالا للمواقف الباسلة التي سجلها الشهيد سليماني والخدمات الجسيمة التي أسداها في مكافحة الارهاب، وكذلك للتعبير عن المواساة والتعاطف مع ذوي ضحايا الحادث الأليم لتحطم طائرة الركاب الأوكرانية في طهران.  

وحضر سفراء الدول الصديقة، والملحقون العسكريون لبعض الدول المحبة للقائد الفريق قاسم سليماني، وشخصيات من المراكز الاسلامية، وأبناء الجالية الشيعية في مقر السفارة الإيرانية لدى روما وسجلوا كلمات عزاء في سجل التعازي؛ معربين عن خالص مواساتهم باستشهاد الفريق الشهيد قاسم سليماني اثر جريمة الاغتيال الارهابية المروعة التي نفذت من قبل القوات الأميركية. 
واستشهد قائد فيلق القدس التابع لحرس الثورة الاسلامية الفريق قاسم سليماني بمعية نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق "ابو مهدي المهندس" و8 آخرين من رفاقهما، اثر غارة اجرامية شنتها وزارة الدفاع الأميركية بالطيران المسير بقرار صادر عن الرئيس الامريكي دونالد ترامب، حين خروجهما من مطار بغداد الدولي فجر الجمعة (3 كانون الثاني/يناير).
وتعرضت صباح الأربعاء (8 كانون الثاني / يناير) طائرة ركاب من طراز "بوينغ 737" تابعة للخطوط الجوية الاوكرانية، كانت متجهة من طهران الى كييف، الى استهداف بواسطة الدفاع الجوي الايراني عن طريق الخطأ مما ادى الى تحطم الطائرة ومقتل جميع ركابها.
انتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
1 + 2 =