ان الثأر الحقيقي لاغتيال الفریق سلیماني لن يتحقق سوى بطرد أميركا من المنطقة

طهران/ 13 كانون الثاني/يناير/ارنا- اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري ان الثار الحقيقي للاجراءات الاجرامية وغير القانونية لامريكا في راسها اغتيال الفريق الشهيد قاسم سليماني لن يتحقق سوى بطردها من المنطقة .

وافاد الموقع الاعلامي للنائب الاول لرئاسة الجمهورية أن جهانغيري قال قبل ظهر اليوم الاثنين في الاجتماع الثنائي المشترك للوفدين الايراني والسوري بان الاجراءات التدخلية التي اتخذتها الولايات المتحدة الامريكية و على اساس عاداتها وغطرستها ادت الى انعدام الامن والاستقرار في المنطقة كما ارتكبت جرائم كبيرة على صعيد المنطقة خاصة في العراق وسوريا من خلال تشكيل التنظيمات الارهابية بما فيها الداعش.

واضاف ان الولايات المتحدة اغتالت الشهيد سليماني و رفاقه و ان الثأر الحقيقي بهذا الاغتيال لن يتحقق سوى بطردها من المنطقة و شدد على ان العراق وسوريا تصدت المؤامرات وافشلت الجهود التي بذلتها التنظيمات الارهابية .

من جهته اشار خميس الى اهمية الزيارة خاصة في هذا التوقيت حيث ان المنطقة تمر بظروف خاصة بما شهدتها من احداث مؤكدا على عمق العلاقات الايرانية السورية.

وبحث النائب الأول للرئيس الايراني اسحاق جهانغيري ورئيس مجلسِ الوزراء السوري عماد خميس في الاجتماع الثنائي تعزيز العلاقات الثنائية، وأهم القضايا الإقليمية والدولية وجرت مراسم اسقبال رسمية لخميس في قصر سعدآباد.

ووصل رئيس مجلسِ الوزراءِ السوري عماد خميس في العاصمة الايرانية طهران على رأسِ وفد رفيعِ المستوى يضم وزيري الخارجية وليد المعلم، ووزير الدفاع العماد علي عبد الله أيوب.

واستقبل النائب الاول لرئيس الجمهورية رسميا في مجمع سعد اباد الثقافي - التاريخي، رئيس وزراء سوريا " عماد خميس" .

.

انتهى** 1453**
 

تعليقك

You are replying to: .
3 + 1 =