برلماني عراقي: تظاهرات الجمعة ستكون الضربة القاصمة لاجهاض المشروع الاميركي

بغداد/16كانون الثاني/يناير/ارنا-أكد عضو تحالف سائرون في البرلمان العراقي علاء الربيعي، الأربعاء، ان تظاهرة الجمعة لخروج الاحتلال الامريكي من العراق والتي دعا لها زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر ستكون مدوية لإجهاض ما تبقى من المشروع الأميركي.

وقال الربيعي في بيان له، ان "التظاهرة المليونية التي دعا لها الزعيم الوطني السيد مقتدى الصدر والتي من المقرر ان تنطلق الجمعة بعد المقبلة ستكون الضربة القاصمة لإجهاض ما تبقى من المشروع الاميركي في العراق".

وأضاف ان "التظاهرة المقبلة هي دعوى للمشاركة لكل الوطنيين الذين يطالبون بإبعاد التدخل الخارجي سواء من اميركا او غيرها"، لافتا "أننا في تحالف سائرون نجدد موقفنا الرافض لكل انواع التدخل الخارجي بالشأن العراقي سواء كان شرقيا او غربياً".

وكان زعيم التيار الصدري في العراق السيد مقتدى الصدر، دعا اول اول أمس الثلاثاء، إلى تظاهرة مليونية سلمية موحدة تندد بالوجود الأميركي وانتهاكاته، وأستقبلت هذه الدعوة بتأييد وترحيب كبيرين من قبل كبار السياسيين وزعماء المقاومة العراقية والبرلمانيين والمثقفين والمستقلين، ورحب الشارع العراقي بهذه التظاهرات خصوصا وان الدعوة لهذه التظاهرات جاءت بعد التصريحات الاستفزازية التي اطلقها الرئيس الامريكي ترامب ووزير خارجيته بومبيو عقب تصويت البرلمان العراقي على قرار اخراج القوات الاجنبية من العراق.

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 12 =