نهاية الوجود الامريكي في المنطقة بدأت باستشهاد الفريق سليماني

طهران / 16 كانون الثاني / يناير / ارنا – اكد رئيس مجلس خبراء القيادة في ايران "اية الله احمد جنتي" ان واقعة استشهاد الفريق الحاج قاسم سليماني عززت الوحدة والانسجام في ايران، وستؤدي الى نهاية وجود القواعد الامريكية على صعيد المنطقة قطعا.

وفي تصريحه خلال اجتماع مجلس خبراء القيادة اليوم الخميس، نوه اية الله جنتي بمراسم التشيع الملحمية التي اقيمت للشهيد سليماني ورفاق دربه في ارجاء البلاد؛ مبينا ان الشعب الايراني جدد من خلال هذه المسيرات الحماسية العهد مع تطلعات ومبادئ الثورة الاسلامية، وببركة دماء هذا الشهيد السعيد استطاعت ايران ان توجه صفعة موجعة الى الامريكيين الجناة.
وفي جانب اخر من تصريحاته اليوم، اشاد رئيس مجلس خبراء القيادة بجهود وتضحيات حرس الثورة الاسلامية؛ مؤكدا ان هذه الجهود لا تنحصر في ساحات القتال وانما تشمل جميع الساحات في البلاد بما فيها البناء واغاثة اهالي المناطق المنطوبة بالكوارث الطبيعية وغيرها من القضايا التي جسدت مدى تضامن قوات الحرس الثورة الكبير و وقوفهم الى جانب الشعب بكل ما يملكون من طاقات.
وفي معرض الاشارة الى حادث تحطم الطائرة الاوكرانية، قال : ان جميع الركاب (المواطنين) الذين كانوا على متن هذه الطائرة هم شهداء اعزاء وانني اعرب عن مواساتي مع اسرهم، كما ينبغي ان لانسمح بان يتم استغلال هذا الخطأ البشري.
واضاف : ان تضحيات القوات المنتسبة الى الحرس الثوري تبعث على الفخر والاعتزاز والاقتدار في البلاد وهي التي استهدفت القواعد العسكرية التابعة لعدو مثل امريكا.
كما تطرق اية الله جنتي الى موضوع السفير البريطاني ومشاركته في تجمع لمثيري الشغب داخل البلاد؛ مؤكدا انه تصرف بشع ومثير للاستغراب الشديد، كما ينبغي على وزارة الخارجية طرده بصفته شخصا غير مرغوب فيه.  
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
3 + 7 =