وزير خارجية العراق : امريكا وراء التوترات في المنطقة

طهران / 18 كانون الثاني / يناير / ارنا - اكد وزير الخارجية العراقي "محمد علي الحكيم"، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الاردني "ايمن الصفدي"، ان التوتر الراهن في المنطقة جاء على خلفية انسحاب أميركا الأحادي من "خطة العمل المشترك الشاملة" (الاتفاق النووي) والذي وقعته ايران مع القوى الكبرى عام 2015.

وجدد الحكيم خلال المؤتمر الصحفي مع الصفدي اليوم، رفضه أن يكون العراق ساحة للصراع في الشرق الأوسط؛ مبينا ان اجتماعه مع وزير الخارجية الأردني "كان مثمرا وركزنا على أن العراق لن يكون ساحة للصراع".  كما اكد وزير الخارجية العراقي على أهمية العمل لتخفيف التوتر بين واشنطن وطهران؛ محذرا من أن "الإرهاب لم ينته بعد وعناصر داعش لا تزال متواجدة في شرق الفرات"؛ ولافتا الى ان موضوع الإرهاب أخذ حيزا كبيرا من المباحثات (مع نظيره الاردني).
وشدد الحكيم، على ان "أي تصعيد في المنطقة سيعزز من قدرة الإرهابيين".
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
6 + 12 =