قانوني عراقي: التظاهرات في العراق جاءت نتيجة اهمال القوى السياسية

بغداد/20كانون الاول/يناير/ارنا-رأى عضو مركز العراق للتربية القانونية، هاشم الشماع، ان التظاهرات في العراق جاءت نتيجة اهمال القوى السياسية للملفات الخدمية والاقتصادية وانها خرجت لغرض اصلاح العملية السياسية والملف الخدمي والاقتصادي وبالنتيجة وصلت الى نقطة التصادم، تصادم الارادات بين القوى السياسية والتظاهرات.

وقال الشماع في حوار مع وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا)، : ان "التظاهرات في العراق جاءت نتيجة اهمال القوى السياسية للملفات الخدمية والاقتصادية وبالتالي خرجت هذه التظاهرات لغرض اصلاح العملية السياسية وايضا الملف الخدمي والاقتصادي وبالتالي حصل ما حصل ووصلنا الى نقطة التصادم، تصادم الارادات بين القوى السياسية والتظاهرات، وافضت هذه التظاهرات الى اقرار قانون جديد للانتخابات واستقالة حكومة السيد عادل عبدالمهدي".

وأضاف، ان "اسباب تجدد التظاهرات هي ان المتظاهرين يعتقدون ان القوى السياسية تحاول الالتفاف على مطالبها، وكذلك التسويف الذي حذرت منه المرجعية الدينية في العراق، وايضا عدم ارسال قانون الانتخابات الجديد الى رئاسة الجمهورية لغرض المصادقة عليه، وعدم ايجاد البديل الذي رسم ملامحه الشارع العراقي".

واشار الى ان "كل هذه الاسباب جعلت من التظاهرات تتجدد، وربما انها ستستمر، لان خطها البياني بالانخفاض والصعود هذا لايعد انتهاءها بل بالعكس ربما في أي لحظة قد تكون التظاهرات تجتاح المدن العراقية اذا شعر المتظاهرون بأن هذا الالتفاف والتسويف سوف يستمر من قبل القوى السياسية".

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
5 + 12 =