قائد فيلق القدس : سننتقم ببسالة من عدو الشهيد سليماني

طهران / 20 كانون الثاني / يناير / ارنا – وصف قائد فيلق القدس التابع لحرس الثورة الاسلامية "العميد اسماعيل قاآني"، عملية اغتيال "الفريق الشهيد قاسم سليماني" بانها جريمة امريكية غادرة؛ قائلا :" بعون الله تعالى وبفضل همم الاحرار في ارجاء العالم سنثأر ببسالة لدماء هذا القائد العظيم من عدوه.

واضاف العميد قاآني في كلمته له اليوم بمراسم تقديم قائد قوات فيلق القدس، أن "الاعداء لم يواجهوا الفريق الشهيد سليماني في ساحات القتال بل قتلوه غدرا".
واذ ندّد بسياسات الشيطان الاكبر امريكا، المخادعة والعدائية والبغضية؛ صرح قائد فيلق القدس، ان اعداء الجمهورية الاسلامية لايفهمون سوى لغة القوة، وبما يلزم الرد عليهم بحزم واقتدار؛ داعيا الى تظافر الجهود في سياق اداء مميز للمسؤوليات ومواجهة التهديدات وتحويلها الى فرص مواتية لصالح البلاد.
وفي معرض التنويه بمناقب الشهيد الفريق سليماني، اكد العميد قاآني ان اللسان يعجز عن سرد فضائله الاخلاقية؛ لافتا الى ان سمة الولاء لقائد الثورة الاسلامية كانت من اهم الميزات لهذا الشهيد العظيم، فضلا عن اخلاصه في العمل، لغاية بلوغ امنيته القديمة في نيل مرتبة الشهادة السامية وذلك بعد فترة مديدة من النضال في سبيل رفع راية الاسلام عاليا.
كما شدد قائد فيلق القدس، ان السبيل الوحيد للتغلب على الاعداء يكمن في الصمود والمقاومة؛ داعيا الى الاستمرار على نهج الاقتدار والصمود الذي خطّه هذا الشهيد.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
8 + 7 =