وزير الخارجية الفنزويلي يصف اغتيال الشهيد سليماني على ايدي الامريكيين بالغادر

طهران / 21 كانون الثاني / يناير / ارنا – اشاد وزير خارجية فنزويلا "خورخي ارياسا"، بدور القوات المسلحة الايرانية وحرس الثورة الاسلامية و"الفريق الشهيد قاسم سليماني" في سياق ترسيخ الاستقرار على صعيد المنطقة؛ واصفا اغتيال الشهيد سليماني على ايدي القوات الامريكية انه اجراء غادر بحق قائد عسكري لطالما كافح الارهاب.

جاء ذلك في تصريح ادلى به "ارياسا" اليوم الثلاثاء للصحفيين بسفارة فنزويلا في طهران؛ واصفا زيارته الحالية للجمهورية الاسلامية الايرانية انها تصب في تطوير العلاقات الثنائية والدعوة للسلام؛ ونوه في السياق الى مباحثاته مع رئيس الجمهورية و وزير الخارجية الايرانيين.
كما اشار وزير الخارجية الفنزويلي الى مشاوراته مع سائر المسؤولين الايرانيين حول الاجرءات التي تتعارض وميثاق الامم المتحدة لبعض الدول ومنها جريمة امريكا المتمثلة في اغتيال الفريق الشهيد سليماني؛ مصرحا بالقول : نحن نبذل جهدنا لاتخاذ خطوات من اجل حماية ايران؛ ومشددا على ضرورة احترام السيادة الوطنية واستقلال البلدان؛ كما اعرب عن ادانته للقرارات الاحادية والحظر المفروض على ايران.   
الوزير الفنزويلي، نوه ايضا خلال مؤتمره الصحفي في طهران اليوم، بالمواقف المساندة لرئيس جمهورية بلاده تجاه ايران؛ وقال : نحن نرغب في توسيع العلاقات وفي جميع المجالات بما فيها الثقافية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.
كما تطلع الى عقد اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين ايران وفنزويلا خلال الاشهر القادمة في طهران؛ مؤكدا انه بانعقاد هذا الاجتماع سيشهد مسار التعاون الثنائي نموا في مجالات الطاقة والصناعات الغذائية والصحة والدواء والاجهزة الطبية.
واضاف ارياسا : نحن سنحتفل، في التاسع من اب/ اغسطس القادم، بمناسبة مرور سبعين عاما على تاريخ انطلاق العلاقات بين ايران فنزويلا، بهدف تحقيق اكبر نسبة من النمو في العلاقات الثنائية على مدى تاريخ البلدين.
وقال وزير خارجية فنزويلا : ان ايران لديها تجارب واسعة في مواجهة الحظر الاجنبي، بما يتيح لنا الاستفادة من هذه الخبرات لحماية بلدنا والتصدي للضغوط وصون استقلال وسيادتنا الوطنية,
وردا على سؤال مراسل "ارنا" حول ماصرح به ازاء سياسة الاسقاط المستخدمة ضد ايران، لفت ارياسا الى ان هناك دولا مناهظة للامبريالية مثل ايران وكوبا وسوريا، التي تعرضت على الدوام الى هجوم القوى الكبرى لثنيها عن مواصلة المضي على دربها في الدفاع عن استقلالها وسيادتها الوطنية.
واكد وزير خارجية فنزويلا، ان ايران دولة ذات ثقافة زاخرة واقتصاد قوي، وتمكنت لحد الان من تحقيق انجازات كبيرة في المجالات الصناعية كما بلغت اعلى المستويات في مجال تصنيع الاجهزة العسكرية.
وتعليقا على الهجوم الصاروخ الايراني ضد القاعدة العسكرية الامريكية، قال : ايران لديها الحق في الدفاع عن النفس والسيادة والسلام الدولي؛ مضيفا ان ذلك يصب في تعزيز الاستقرار على صعيد المنطقة.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
3 + 2 =