اجراءات حرس الحدود الامريكي تجاه الايرانيين انتهاك صارخ لحقوق الإنسان

طهران / 25 كانون الثاني / يناير / ارنا – اعتبر المتحدث باسم الخارجية الايرانية سيدعباس موسوي الاجراءات غير القانونية واللانسانية التي يقوم بها حرس الحدود الامريكي تجاه الايرانيين انتهاكا صريحا لمواثيق حقوق الانسان ويمكن طرح سلوك الحكومة الامريكية هذا ومتابعته من خلال منظمات حقوق الانسان.

وافاد القسم الاعلامي بوزارة الخارجية اليوم السبت، ان موسوي اشار الى الاجراءات غير القانونية واللانسانية التي يقوم بها حرس الحدود الامريكي تجاه الايرانيين وقال ان هذه الاجراءات عنصرية وغير مقبولة قانونيا وتتعارض مع المواثيق الدولية لحقوق الانسان وعلى الادارة الامريكية توضيحها.

واضاف : بما ان حرس الحدود يقوم باستجوابهم حول توجهاتهم السياسية والدينية ويقوم بالدخول الى حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي فكل ذلك يصنف ضمن التعدي على الأفكار ويعتبر انتهاكا واضحا لحقوق الانسان.

وادان المتحدث باسم الخارجية هذه الاجراءات العدائية لحرس الحدود الامريكي ضد الايرانيين وقال : تاتي هذه التصرفات في اطار سياسات العداء التي تنتهجها الادارة الامريكية ضد ايران التي سبق ان اتخذت قرارا بمنع دخول الايرانيين الى اراضيها .

واضاف موسوي ان هذا العداء تارة كان تهديدا بضرب المراكز الثقافية الايرانية واخرى باغتيال قائد وزعيم مكافحة الارهاب الشهيد قاسم سليماني واخيرا ايذاء الايرانيين عند الحدود الامريكية .

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
4 + 9 =