صفقة القرن لم تثني عزيمة الفلسطينيين

طهران/ 29 كانون الثاني/ يناير/ ارنا – أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني خلال اتصال هاتفي مع رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية "حماس" على ان صفقة القرن المزيفة ستفشل وقال ان هذه الخطة لم تثني عزيمة الفلسطينيين ومحور المقاومة.

وشدد على أن الجمهورية الإسلامية سوف تمضي في دعم المقاومة الفلسطينية، مردفًا "مَن كان يظن أن إيران سوف يتأثر موقفها الداعم للمقاومة باغتيال القائد سليماني فهو مخطئ وواهم".

وأشار لاريجاني إلى أن إيران ماضية في دعم الشعب الفلسطيني، وواثقة من قدرته على مواجهة الصفقة.

بدوره شدد هنية على الموقف الثابت لحركة حماس والفصائل الفلسطينية كافة برفض صفقة القرن.

وقال هنية إن صفقة القرن ولدت ميتة، وتحمل بذور الفشل ولا مستقبل لها، خاصة مع وحدة الموقف الفلسطيني المتجلي بوضوح إلى جانب الموقف العربي والإسلامي الرافض لها.

ولفت إلى أنها صفقة مأزومين، وجاءت بتوقيت مأزوم لكل من ترامب ونتنياهو مؤكدا ان المقاومة الشاملة سوف تستمر، وأن شعبنا شعب التضحيات والثورات قادر على أن يهز أركان الصفقة، ويفشلها مهما كان الثمن.

وفي محادثة هاتفية مع رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري حول خطة "صفقة القرن" اليوم الأربعاء اكد لاريجاني: ان هذه الخطة لم تنتهك الحقوق الفلسطينية فحسب ، بل ان الاعتراف بالقدس كعاصمة للكيان الصهيوني، قد ادمت قلوب جميع المسلمين والمؤمنين بالعالم.

و نشر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، خريطة مزعومة تشرح طريقة تقسيم الاراضي الفلسطينية وفق خطته "صفقة القرن" والتي أعلنها مساء امس الثلاثاء.

وتتضمن "صفقة ترامب"، دولة فلسطينية مقسومة إلى جزئين، من أراض في الضفة الغربية وقطاع غزة، يربطها نفق يمر أسفل الأراضي المحتلة التي يسيطر عليها الكيان الاسرائيلي، والتي ستشمل منطقة غور الأردن.

كما تشير هذه الخريطة إلى أن "صفقة القرن" لا تنص على نقل أي من الفلسطينيين والمستوطنين الإسرائيليين من أماكن إقامتهم الحالية.

وشهدت جميع المدن الفلسطينية مسيرات جماهيرية حاشدة رفضا لصفقة ترامب .

كما أكدت الفصائل الفلسطينية على توحيد الصف وتعبئة كل الطاقات الفلسطينية وتجاوز كل الخلافات لمواجهة هذه المؤامرة.

انتهى

تعليقك

You are replying to: .
5 + 2 =