مخطط "صفقة القرن" الوهمي بداية لنهاية الصهاينة

طهران/1 شباط/فبراير/إرنا- أصدرت أمانة مؤتمر دعم الإنتفاضة الفلسطينية التابع لمجلس الشورى الإسلامي بيانا اليوم السبت، أدانت فيه مخطط صفقة القرن الصهيوأميركي؛ مؤكدة ان مخطط "صفقة القرن" الوهمي بداية لنهاية الصهاينة في الأراضي المحتلة لا سيما القدس الشريف.

ودانت بشدة أمانة مؤتمر دعم الانتفاضة الفلسطينية، التدخل غير المدروس والعنصري لرئيس الجمهورية الأميركي الذي يرتكز على انتهاك الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني كما اعترفت بذلك منظمة الأمم المتحدة وجهات دولية أخرى.    
وأضافت: لا شك ان "خيانة القرن" لترامب، هي مشروع ولد ميتا وعلى غرار مخطط الشرق الأوسط الكبير، سيذهب الى مزبلة التاريخ بفعل المقاومة ونضال الشعب الفلسطيني والأمة الإسلامية؛ مؤكدة انه على الرغم من خيانة الزعماء العملاء لبعض الدول العربية ضد الشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية، ستكون خطوة الرئيس الأميركي هذه عاملا لتعزيز المقاومة والوحدة الإسلامية بأضعاف مضاعفة، كما ستضاعف دوافع الشباب الفلسطيني المفعم بالحيوية، وستؤدي الى تطهير فلسطين والعالم الإسلامي من دنس الصهاينة وانسحاب أميركا من المنطقة.
وجاء في جزء آخر من البيان: ان الشعب الفلسطيني أدرك جيدا طيلة أكثر من سبعة عقود من مواجهة الاحتلال بأن الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين والإقليميين، لم ولن يتخذوا أي اجراء وفي أي حقبة من الزمن لتحقيق الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني والدفاع عن هذا الشعب المضطهد الذي لا حول له ولا قوة أمام التطهير العنصري، وقتل الأطفال ،والتشريد، بل ان الحفاظ على الأمن وتحقيق الحقوق غير الشرعية للصهاينة تشكل أولوية قصوى لأي مشروع أو حل أمريكي.
واعتبرت الأمانة الدائمة للمؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية، الاجراء الأميريكي بأنه مؤامرة خطيرة لاستمرار التوتر وتوسيع نطاق الأزمة في المنطقة بهدف القضاء على المقاومة وتيار الصحوة الإسلامية وتمهيد الأرضية لإعادة تواجد التيارات والجماعات التكفيرية التي قد تكون أسوأ من داعش من قبل أميركا والصهاينة.
ودعت الأمانة الدائمة لدعم الانتفاضة، جميع داعمي القضية الفلسطينية والمنظمات غير الحكومية والأوساط الأكاديمية والدول الإسلامية والزعماء الدينيين وحوزات العلوم الدينية لادانة مؤامرة الشيطان الأكبر أميركا وتجنيد جميع امكانياتها مكافحة هذه الخباثة الصهيونية في إطار الوحدة الإسلامية.
 انتهى**أ م د
 

تعليقك

You are replying to: .
4 + 3 =