مساعد وزير الصحة :
جميع الطلاب الايرانيين العائدين من الصين بصحة جيدة ولا اصابات

طهران / 5 شباط / فبراير / ارنا – قال مساعد وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي للشؤون الصحية "عليرضا رئيسي" : ان جميع الطلبة الايرانيين العائدين الى البلاد بصحة جيدة ولم يعاني اي منهم حتى من الحمى؛ مؤكدا في الوقت نفسه انه سيتم ابقاء جميع الـ 57 طالبا تحت الحجر الصحي لفترة اسبوعين فضلا عن الفحوصات التي ستجري لهم اعتبار من يوم السبت القادم.

واوضح رئيسي خلال مؤتمره الصحفي اليوم الاربعاء، ان فترة حضانة فيروس الكورونا تستغرق 4 ايام كحد اقصى لكي تظهر اعراض المرض على المصاب؛ مضيفا انه لو كان اي من هؤلاء الطلاب مصابا بهذا المرض فإنه سيتم التأكد من ذلك لغاية يوم السبت القادم.
ولفت مساعد وزير الصحة الى ان جميع العائدين من الصين هم طلاب جامعات، والبعض منهم برفقة عوائلهم كما يوجد معهم طفل واحد.
وردا على سؤال مراسل "ارنا"، اعلن رئيسي عن الغاء كافة الرحلات الجوية المباشرة من والى الصين؛ مردفا ان وزارة الصحة طالبت بابقاء بعض الرحلات الخاصة لغرض اعادة سائر الرعايا الايرانيين المقيمين في الصين وقدر الامكان توفير ظروف عودة الرعايا الصينيين الى بلدهم ايضا.
وبالنسبة للرحلات غير المباشرة القادمة من الصين، نوه هذا المسؤول بعمليات المراقبة الصارمة التي فرضت على صعيد مطارات البلاد كافة باستخدام كاميرات حرارية لفص المسافرين، فضلا عن المنافذ الحدودية البرية والبحرية التي تخوض الى هكذا اجراءات وقائية ايضا.
واكد مساعد وزير الصحة، انه لم تسجل لحد الان ايّة حالة اصابة بفيروس مرض الكورونا في ايران؛ مضيفا انه لا داعي للتمويه في هذا الخصوص، وعلى غرار ما حصل بشان مرض الـ "إنفلونزا"، فإنه سيتم اشعار المواطنين بأي تطور في هذا الامر.
كما نوه الى 65 مواطنا عراقيا و24 سوريا كانوا برفقة الطلاب الايرانيين، دون ان يدخل اي منهم البلاد بل غادروا المطار عائدين الى بلديهم.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
1 + 9 =