قائد القوة الجوية الايرانية: نرد على تهديدات العدو بكامل الاستعداد

طهران/8 شباط/فبراير/ارنا- اكد قائد القوة الجوية للجيش الايراني العميد الطيار عزيز نصير زادة قدرة هذه القوة الى جانب سائر القوات المسلحة على إحلال السلام والأمن في المنطقة والرد على تهديدات العدو بكامل الاستعداد.

واكد العميد نصير زاده في كلمة له قبل صلاة الجمعة في طهران انه ليس هناك حاجة لتواجد الأجانب في المنطقة وقال، اننا نعد الشعب باننا سنرد الى جانب سائر القوات المسلحة على تهديدات العدو بكامل الاستعداد.

واعلن قائد القوة الجوية ان القواعد الجوية كانت نواة للثورة قبل انتصار الثورة الاسلامية وقد تجسد ذلك على الارض في الثامن من شباط العام 1979 عبر البيعة التاريخية لمنتسبي القوة الجوية مع الامام الخميني قدس سره .

واشار  العميد الطيار نصير زاده  الى ذكرى البيعة المباركة لمنتسبي سلاح الجو مع مفجر الثورة الاسلامية وقال اننا الان على اعتاب الذكرى الـ 41 لانتصار الثورة الاسلامية الثورة التي شكلت اهم حدث في التاريخ المعاصر واكثرها عظمة .

وأضاف ان الثورة الإسلامية استطاعت ان تترك تأثيرا ملحوظا على جميع العلاقات والشؤون السياسية في العالم وتمكنت على مدى 41 عامًا من القيادة الحكيمة للإمام الراحل وقائد الثورة الاسلامية من زرع الأمل في قلوب جميع المستضعفين والمضطهدين والمسلمين في العالم .

واشار الى انجازات القوة الجوية وقال ان تعاون الصناعات الدفاعية ساهم في امتلاك البلاد طائرات صاعقة وكوثر ونفاثة ياسين وانتاج انواع الذخيرة الذكية وبات سلاح الجو ببركة الثورة الاسلامية لا يشعر باي نقص .

وقال إن سلاح الجو للجيش كان دوما سندا لمحور المقاومة ، ولو أتيحت الفرصة ، لشاهد الشعب الايراني الابي ما فعله هذا السلاح في هذا الصدد.

انتهى** 1453** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 9 =