رئيس جماعة علماء العراق: الجمهورية الاسلامية تقف في طليعة الدول الى جانب العراق

بغداد/10شباط/فبراير/ارنا-أكد رئيس جماعة علماء العراق الشيخ خالد الملا، أن الجمهورية الاسلامية كانت دائما تقف في طليعة الدول الى جانب العراق.

وقال الشيخ الملا في كلمته التي القاها، عصر الاحد، في السفارة الايرانية ببغداد، بذكرى انتصار الثورة الاسلامية وذكرى اربعينية الشهداء الحاج قاسم سليماني والحاج ابو مهدي المهندس : ان "سليماني والمهندس هؤلاء العظماء والقادة الابطال هم شهداء الامة فهم استشهدوا لاجلنا لكي نكون نحن بأمن وأمان".

وأشار الشيخ الملا الى ان "الجمهورية الاسلامية هي اول دولة رفضت الاشتراك مع التحالف الدولي على العراق في 2003 وهي اول دولة اعترفت بمجلس الحكم في العراق واول دولة وقفت مع العراق ليكون دولة ونظام وحكومة وتعدد ومذاهب واحزاب واديان وهي اول دولة وقفت معنا لاجهاض الفتنة الطائفية وهذه على اقل تقدير عشناها باجزاءها".

وتابع "كما ان الجمهورية هي اول دولة وقفت معنا يوم اطاحت عصابات داعش بمدننا وانتهكت الاعراض وهدمت المساجد والكنائس واعتدت على الحرمات"، لافتا  "يومها اعطت الدول ظهرها لنا وكأنها لاترى بلدا هجم عليه مغول العصر".

وأستطرد رئيس جماعة علماء العراق، "وفي الوقت الذي كانت فيه بعض هذه الدول تنتظر ان يعلن من داخل العراق بيان رقم واحد، فتحت الجمهورية الاسلامية صدرها وقلبها ومخازنها وكل شيء سخرته لاجل شعبنا وبلدنا".

وشدد على ان "الجمهورية الاسلامية وقفت معنا وقفة الاخ لاخيه، وانتصرنا على عصابات داعش وحققنا هذا النصر حين كان يتحدث بعضهم عن ان داعش سيبقى لاكثر من 30 عاما".

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
5 + 9 =