انطوان ضو: في جماران  شعرت انني في بيت المسيح عليه السلام

بيروت / 10 شباط / فبراير / ارنا – اشار القس المسيحي وامين عام رابطة الحوار بين المسلمين والمسيحين في لبنان " انطوان ضو" الى الميزات الخاصة لمفجر الثورة الاسلامية الامام الخميني ( رحمه الله) وقال : عندما ذهبت الى جماران وجدت نفسي كأنني في بيت المسيح عليه السلام في الناصرة و شعرت بأنني قريب من الامام باعتباره زعيم الفقراء والمحرومين في العالم.

وبين القس المسيحي في حوار مع ارنا ، ان الثورة الاسلامية ليست ذكرى للتخليد بل هي مستلهمة من الاسلام الذي لم يكن محصورا بزمن محدد بل يرسم المستقبل .

وقال  ان الله عزوجل لم يشرع الاسلام لحقبة زمنية معينة بل لازالت مفاهيمه الشاملة مفيدة لجميع الثقافات والحضارات مؤكدا ان الثورة الاسلامية الايرانية كانت لها دور كبير في حوار الحضارات.

و فيما اشار الی الاعتداءات على فلسطين في اطار صفقة القرن و الاحداث الاخرى في العالم الی جانب انتشار الفقر والحرمان فيه قال لايمكن التخلص من هذه المشاکل الا بثورة شعبيه کما قام بها الامام الخميني (رحمه الله).

واضاف : بعد انتصار الثورة الاسلامیة التقیت الامام الخمینی(رحمه الله) في طهران و لمست عزته وقوته و تواضعه مبينا على زعماء العالم ان يتحلي بمثل هذه الميزات القيمة.
وقال : عندما ذهبت الى جماران شعرت بانني في بيت المسيح عليه السلام في الناصرة واني قريب من الرجل الذي هو زعيم الفقراء والمحرومين في العالم .

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
1 + 1 =