رضائي: اغتيال الشهيد سليماني تحوّل إلی مستنقع لترامب

تبریز/ 10 شباط / فبراير /إرنا - صرح أمین مجمع تشخيص مصلحة النظام في الجمهورية الاسلامية الايرانية محسن رضائي إن الرئیس الأمیرکي دونالد ترامب حاول الخروج من المأزق من خلال المبادرة لاغتيال الشهید قاسم سليماني، لکنه بهذا الاجراء قد غاص في المستنقع اكثر فاكثر.

وقال رضائي في تصريحه الیوم الإثنین خلال مراسم أربعینیة الشهید سلیماني ورفاقه، انه ومنذ تولى ترامب رئاسة الإدارة الأمريكية بدأ مسارا، کلما تقدّم فيه، غلص في المستنقع اكثر فاكثر.

وأوضح أمین مجمع تشخیص مصلحة النظام أن الرئیس الأمیرکي اعن في بدایة رئاسته، أنه سینسحب من الاتفاق النووي متصورا أن هذا الأمر سیدفع إیران إلی الاستسلام.

وأردف قائلا: انه بعد ذلک، أعلن وزیر الخارجية الأمیرکي "مایک بومبیو" 12 شرطاً للتفاوض مع إیران وکانت الإدارة الأمریکیة متفائلة الى حد ما بأن تقبل إیران هذه الشروط، لکن بعد مرور بضعة أشهر أدرکوا أن إیران لن تستسلم أبدأ لذلک قاموا بفرض اقسى اجراءات الحظر الاقتصادي ضدنا.

وفي جانب آخر من حدیثه قال رضائي انه عقب إسقاط الطائرة المسيرة الأمیرکیة التي انتهکت المجال الجوي الإیراني في جنوب البلاد، وقع ترامب في مأزق ولم يكن يتصور انه سيهان الى هذا الحد أمام إرادة دولة ما وتنکشف أکاذیبهم.

واستطرد قائلا انه بعد ذلک اخذ ترامب يبحث عن مخرج، لذلک اتخذ القرار باغتيال قائد المقاومة الشهید سلیماني لکنهم لن یتوقّعوا أبدا مدی ردة فعل الشعب الإیراني حیال هذا الأمر.

وقال ان ترامب ارتعب من حجم المشارکة الجماهیریة الواسعة في مراسم تشييع جثمان الشهید سليماني​ ورفاقه​، وبادر للتهديد باستهداف 52 موقعا منها مواقع ثقافية في ايران لو بادرت ايران على الرد على عملية الاغتيال لکن هذا الأمر لم یکن غير مؤثر فحسب، بل أن أهم قاعدة عسکریة أمریکیة في العراق تعرضت لهجوم صاروخي إیراني تم خلاله دك مكانة أميركا وهيبتها بالصواريخ.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 1 =