دبلوماسي ايراني: اميركا بحماقتها في اغتيال سليماني جعلت المنطقة على اعتاب الحرب

طهران / 13 شباط / فبراير /ارنا- اكد السفير الايراني في هولندا علي رضا كاظمي ابدي بان اميركا بحماقتها التي ارتكبتها باغتيال القائد الشهيد قاسم سليماني قد جعلت المنطقة على اعتاب حرب كان من الممكن ان تمتد تداعياتها التدميرية الى ما هو ابعد من المنطقة بكثير.

جاء ذلك في كلمة للسفير كاظمي ابدي خلال مراسم اقيمت في السفارة الايرانية في هولندا لمناسبة الذكرى الـ 41 لانتصار الثورة الاسلامية في ايران واربعينية القائد الشهيد قاسم سليماني، والتي جرت بحضور عدد كبير من السفراء والدبلوماسيين الاجانب والمسؤولين السياسيين والاقتصاديين والثقافيين الهولنديين.

وفي الاشارة الى المشاركة المليونية في مراسم الذكرى الـ 41 لانتصار الثورة الاسلامية قال، ان الشعب الايراني استعرض مرة اخرى عزمه وارادته القوية في مسار اهداف الثورة الاسلامية والصمود امام الارهاب الاقتصادي والضغوط القصوى الاميركية.

واعتبر السفير الايراني ، الشهيد سليماني بانه بطل قومي للشعب الايراني ومقاتلا كبيرا في مجال مكافحة الارهاب لشعوب المنطقة واضاف، ان الحماقة التي ارتكبتها اميركا باغتيالها لهذا الرجل العظيم ورفاقه، قد جعلت المنطقة على اعتاب الحرب، حرب كان من الممكن ان تمتد الى خارج المنطقة بكثير.

وحول مشروع هرمز للسلام الذي طرحته الجمهورية الاسلامية الايرانية قال، ان مبادرة هرمز للسلام جهد لحل وتسوية الخلافات بين دول المنطقة سلميا عبر الحوار والاحترام المتبادل والالتزام بعدم الاعتداء والحفاظ على وحدة الاراضي ورفض التدخل في الشؤون الداخلية والخارجية للدول.

واشار السفير الايراني الى تاريخ العلاقات الممتدة الى 400 عام بين ايران وهولندا ونوه الى تبادل زيارات العديد من الوفود بين البلدين واضاف، ان المتوقع اجراء لقاءات على المستوى الوزاري بين البلدين في القريب العاجل.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 4 =