رئيس السلطة القضائية : مواجهة اميركا والكيان الصهيوني تكمن في الصمود والاقتدار

كرمان/16 شباط/فبراير/ارنا- اكد رئيس السلطة القضائية حجة الاسلام سيد ابراهيم رئيسي، على ان المقاومة والاقتدار يشكلان السبيل الوحيد لمواجهة غطرسة اميركا والكيان الصهيوني؛ داعيا الى التاسي بنهج الفريق الشهيد قاسم سليماني في هذا الخصوص.

وفي كلمة القاها اليوم الاحد خلال مراسم اربعينية استشهاد الفريق سليماني ورفاق دربه بمدينة كرمان (وسط البلاد) قال رئيسي : ان الفريق الشهيد سليماني كان يعرف الاعداء جيدا بما فيها اميركا و"اسرائيل" وكان يعلم بان لغتهم هي لغة القوة وان الطريق الوحيد لمواجهتم تكمن في اظهار القوة والاقتدار امامهم.

واشاد رئيس السلطة القضائية بشخصية الفريق الشهيد قاسم سليماني، مبينا ان "الحكمة والسير على مبادي الثورة الاسلامية والتواضع والاهتمام بالمواطنين كانت من سمات هذا الشهيد العظيم".

واضاف، ان الفريق الشهيد سليماني كان يكترث لأمر المظلومين والفقراء والمضطهدين في ارجاء العالم؛  مردفا ان "الجهاد في سبيل الله يشكل اهم الميزات للنهج الذي اسسه الشهيد سليماني".

وصرح ان دبلوماسية الفريق الشهيد سليماني كانت قائمة على تعزيز محور المقاومة والصمود في البلاد وان ستراتجيته كانت المقاومة؛ موكدا على عدم وجود مكان للاستسلام والرضوخ امام الاعداء في نهج هذا الشهيد.

وتابع حجة الاسلام رئيسي : ان الفريق الشهيد سليماني بذل جهودا حثيثة لتحويل كافة التهديدات الى فرص؛ مؤكدا ان رسالة ايران للعالم هي ان المنطقة يجب ان تعيش من دون التواجد الاميركي ونحن سنطهر المنطقة منها.

انتهى**2018/ ح ع **

تعليقك

You are replying to: .
2 + 2 =