مسؤول صحي ايراني: 98 المائة من المصابين بفيروس كورونا يمكن معالجتهم

طهران / 23 شباط / فبراير /ارنا- اكد رئيس مركز ادارة الامراض السارية بوزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الايراني محمد مهدي غويا بان نحو 98 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا يمكن معالجتهم.

وقال غويا في حوار مع التلفزيون الايراني مساء السبت، ان نحو 98 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا تتم معالجتهم، حيث ان 80 بالمائة منهم مصابون بالحالة الخفيفة للفيروس وبالامكان معالجة بقية الافراد لو تمت العناية بهم جيدا.

واوضح بان اللجنة الوطنية لمعالجة مرض كورونا في البلاد عقدت اجتماعا السبت تم خلاله البحث حول احدث الطرق لمعالجة المرض وقال، ان اللجنة الوطنية وافقت على البدء باسلوبين علاجيين نمتلك كل امكانياتهما ونامل بان يحققا النجاح.  

وصرح بان اعراض هذا المرض تشبه الكثير من الالتهابات التنفسية الاخرى ولكن المصاب بفيروس كورونا تكون اعراضه خفيفة في البلاد وبعد 6 او 7 ايام تشتد وتتدهور حالته الصحية واضاف، انه حينما يصاب الشخص بهذه الحالة يتم اجراء الفحص المختبري له والذي بامكانه تشخيص حالته بالاصابة سلبا او ايجابا.

واعرب عن اعتقاده بان تجربة الحجر الصحي جربت قبل اعوام طويلة في بعض مناطق العالم وفشلت وحتى في ووهان الصينية قرروا في البداية العمل بذلك لكنهم ادركوا بعد فترة بان هذا العمل ليس علميا وغير مبني على منطق خاص ولا نتيجة منه سوى ادخال الرعب في قلوب الناس.

وصرح بان منظمة الصحة العالمية وضعت قبل اسبوع "كيت" kit التشخیص تحت تصرف دول العالم ونحن نمتلكه ايضا وكنا قد قمنا ببعض الامور قبل ذلك ولنا اثنان من المختبرات المتطورة في العالم في هذا المجال ويعد العاملون فيهما من ابرز الاخصائيين في العالم.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 16 =