الجهاد الإسلامي: مصرون على مواجهة المشروع الصهيوني في المنطقة

غزة/ 24 شباط/فبراير-/ارنا - أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية "جميل عليان"، أن قوى المقاومة جاهزة للرد على العدوان الصهيوني ضد قطاع غزة.

وقال عليان في تصريح خاص لمراسل وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا) : إن قوى المقاومة وعلى رأسها سرايا القدس جاهزة للرد على أي عدوان صهيوني وللحفاظ على المعادلات التي أرستها بدماء شهدائها سواء الردع والقصف والدم والخوف والرعب لدى العدو.

وأضاف : نحن مصرون على مواجهة هذا المشروع الصهيوني في المنطقة، ولا نعمل على ردّات الفعل رغم أهمية العمل، بل نقول إن عملنا متواصل ومقاومتنا متواصلة حتى دحر العدو عن كامل التراب الوطني الفلسطيني.

وتابع معلقا على استهداف عضوين من الجهاد الاسلامي في دمشق، ان "العدو عندما حاول أن يقوم بعدوان جبان على غزة أدرك أن هذا العمل سيكلف نتنياهو رصيده الانتخابي فحاول أن يهرب إلى دمشق".

وأردف عليان : المحور الذي يحاول أن يبنيه نتنياهو، نحن بنيناه من قبل عبر محور المقاومة الذي يمتد من غزة الى بيروت ودمشق واليمن والعراق وايران والجزائر وتونس هذا المحور الكبير والواسع لابد أن يقضم ويدحر العدو.

وشدد القيادي في حركة الجهاد الفلسطينية : اننا واثقون بالمقاومة وعلى راسها سرايا القدس في لجم العدوان الصهيوني عن قطاع غزة.

وأشار إلى وجود خوف وارباك صهيوني من مواجهة فصائل المقاومة في غزة؛ مؤكدا "ان كل قوى المقاومة جاهزة لصد العدوان ومتفقة على لجمه لكننا نقول ان قوى المقاومة الممثلة بالغرفة المشتركة هي جزء من الرد وجاهز للرد وتملك من الأدوات والوسائل المختلفة للرد على جرائم الاحتلال".
انتهى**387/2018/ ح ع **