التعاون الدولي في مكافحة المخدرات ليس بالمستوى المطلوب

طهران / 4 اذار/ مارس/ ارنا - قال الأمين العام للجنة مكافحة المخدرات، إنه على الرغم من اجراءات إيران، فإن التعاون الدولي في مكافحة المخدرات ليس بالمستوى المطلوب، مضيفا إن الدول التي تستهدفها تجارة المخدرات تخلت عن مبدأ المسؤولية المشتركة ولم تقم بدورها في هذه القضية العالمية.

وعلى هامش الاجتماع السنوي الثالث والستين للجنة الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات في مقر الأمم المتحدة في فيينا، التقى العميد اسكندر مؤمني، بالمديرة التنفيذية لمكتب الأمم المتحدة المعني بمكافحة المخدرات والجريمة "غادة والي".

واضاف مؤمني أن إيران تعد واحدة من الشركاء الرئيسيين لمكتب الأمم المتحدة المعني بمكافحة المخدرات والجريمة (UNODC)،  في منطقة غرب آسيا ولديها أكثر من عشرين عاما من الخبرة في التعاون مع المكتب.

وتابع : نحن الآن في السنة الأخيرة من برنامج الشراكة الإيرانية الرابع، والذي يتضمن أربعة برامج فرعية: التصدي لانتشار المخدرات والشؤون القانونية وخفض الطلب  والعلاج والوقاية والتنمية المستدامة وسبل العيش البديلة.

وشدد مؤمني على أن الجمهورية الإسلامية تدعم الإبقاء على الدور الفعال للجنة المخدرات (CND) والمجلس الدولي لمراقبة المخدرات (INCB) وكذلك مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC) وتعزيز هذا الدور، وقال : نعتقد اعتقادا راسخا أن جميع سياسات مكافحة المخدرات واتخاذ القرارات ينبغي أن تسترشد بسلطة هذه المؤسسات باعتبارها هياكل معتمدة من قبل النظام الدولي لمكافحة المخدرات.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
4 + 1 =