العراق يكذب إحتجاز مروحيتين عسكريتين عراقيتين في إيران

بغداد/5 اذار/مارس/ارنا-كذب عضو لجنة الصحة والبيئة النائب عن كتلة الحكمة في البرلمان العراقي حسن خلاطي، الاربعاء، حقيقة إحتجاز مروحيتين عسكريتين عراقيتين في إيران.

وقال خلاطي في تصريح لوكالة "الفرات نيوز" العراقية، أنه "لا صحة لاحتجاز طائرتين عسكريتين عراقيتين من قبل ايران". وأضاف، "الموضوع يتعلق بالهبوط عن طريق الخطأ في ساحة الهبوط الايرانية وبما انها طائرات عسكرية اتخذت السلطات الايرانية الاجراءات المطلوبة وبعد ذلك رجعت الطائرتان الى الجانب العراقي".

وتابع، ان "وفدا نيابيا من لجنة الصحة والبيئة العراقية كان في زيارة الى المنافذ الحدودية في الكوت وميسان والبصرة للإطلاع على اجراءات مواجهة كورونا".

وأشار الى انه "فيما يتعلق بالبصرة كنت انا ومدير عام الصحة ومدير المنفذ الحدودي بانتظار الوفد الزائر من إيران، ولكن في هذه الاثناء هبطت طائرتان نوع هيلكوبتر عن طريق الخطأ في الجانب الايراني وهي طائرات عسكرية عراقية".

وأكد على انه "تم اجراء الاتصالات مع الجانب الايراني وبعد فترة تم السماح برجوعمها الى منفذ الشلامجة في الجانب العراقي ومن ثم اجرينا جولة تفقدية للمفارز الطبية الموجودة هناك فيما يتعلق بالاجراءات الوقائية لكورونا".

وكانت وسائل إعلام عراقية أدعت، قيام إيران بإحتجاز طائرتين عراقيتين نوع "هيلكوبتر" في منفذ شلمجة الحدودي في الجانب الإيراني وعلى متنها وفد يضم عددا من لجنة الصحة النيابية ووفدا من رئاسة الوزراء العراقية.

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
8 + 9 =