ايران وحماس تؤكدان على اتخاذ نهج موحد من قبل الدول الاسلامية تجاه صفقة القرن

موسكو / 5 اذار/مارس /ارنا- اكد السفير الايراني في موسكو كاظم جلالي ورئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية في فلسطين (حماس) اسماعل هنية، على اتخاذ نهج موحد من قبل الدول الاسلامية في مواجهة مشروع ترامب المسمى "صفقة القرن".

جاء ذلك خلال لقاء السفير جلالي مع هنية الذي زار موسكو على راس وفد رفيع المستوى من حركة حماس تلبية لدعوة من المسؤولين الروس.

وركز الاجتماع على التطورات السياسية في فلسطين ، خاصة بعد ان طرح ترامب صفقة القرن ، وأكدا على ضرورة استمرار المقاومة باعتبارها السبيل الوحيد لتحقيق النصر وضمان الحقوق الفلسطينية.

كما أكد الجانبان على الحاجة إلى مقاربة موحدة من قبل الدول الإسلامية لمواجهة هذا المخطط الأمريكي الصهيوني.

وعبر إسماعيل هنية خلال اللقاء عن تقديره لدعم الجمهورية الإسلامية للقضية الفلسطينية ، وطلب نقل تحياته الحارة والشعب الفلسطيني إلى قائد الثورة الاسلامية "آية الله السيد علي الخامنئي" والشعب الإيراني.

كما طلب هنية نقل تحياته الحارة وتعازيه إلى عائلة الشهيد الفريق قاسم سليماني.

بدوره أشاد السفير الايراني كاظم جلالي بجهاد الفلسطينيين في التصدي للكيان الصهيوني، مؤكدا على استمرار دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية للمقاومة الفلسطينية ومعارضتها لصفقة القرن.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 12 =