سفير ايران في باريس: العالم بحاجة الى التضامن مع تدهور الاوضاع بسبب كورونا

طهران / 17 اذار / مارس /ارنا- اشار السفير الايراني في باريس بهرام قاسمي الى تاثيرات الحظر الاميركي اللاانساني ضد الشعب الايراني، مؤكدا بان العالم بحاجة الى شعور مشترك وتضامن دولي مع تدهور الاوضاع بسبب تفشي فيروس كورونا في انحاء الكرة الارضية.

وكتب قاسمي في الصفحة الرسمية للسفارة الايرانية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم الثلاثاء: رغم ان فيروس كورونا لا يعرف الغني والفقير ولا الدولة والشعب لكنه على العكس من التصور لا يعد فيروسا ديمقراطيا بل اجتاح آسيا واوروبا على هيئة دكتاتور ومناهض للمجتمع تماما وعبر الى الجانب الاخر من الاطلسي.

واضاف: نحن الايرانيون ضحايا الحظر الاميركي اللاانساني والمحرومين من المعدات الطبية والصحية، نشعر بهذه الازمة العالمية بكل وجودنا.

وتابع السفير الايراني: اليوم ومع تدهور الاوضاع مع التفشي الواسع لهذا الوباء في انحاء الكرة الارضية فان العالم بحاجة الى شعور مشترك وتضامن دولي.

وفي وقت سابق اشار السفير الايراني في باريس في تغريدة له بانه على العالم ان يتهيأ لازمة القرن الكبرى وكتب: انه لو كان من المقرر ان يُحدِث فيروس كورونا تغييرا في العالم، (فهذا التغيير هو) التضامن والمشاركة الجماعية من اجل عالم اكثر امنا امام تهديدات لا تعرف الحدود.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =