سفير إيران في تبليسي يدعو المجتمع الدولي الى وقفة تضامنية لمواجهة الحظر الأميركي

طهران/18 آذار/مارس/إرنا- بعث سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في تبليس "سيد جواد قوام شهيدي" رسالة اليوم الأربعاء الى رئيس الوزراء الجورجي "جيورجي جاخاريا"، أشار فيها الى التداعيات السلبية والعراقيل الناجمة عن الحظر اللا إنساني والجائر للإدارة الأميركية على عملية مكافحة فيروس كورونا والسيطرة على وتيرة انتشاره في إيران؛ داعيا المجتمع الدولي للتضامن مع الشعب الإيراني في مواجهة الحظر الأميركي أحادي الجانب.

وأضاف شهيدي في رسالته الى جيورجي جاخاريا: في الأيام والأسابيع الأخيرة، وبالضبط في نفس الظروف التي بات الشعب الإيراني يصارع فيها فيروس كورونا، حال الحظر أحادي الجانب واللا شرعي واللا إنساني المفروض من قبل الحكومة الأميركية، دون وصول  الشعب الإيراني الى الإمكانيات والمعدات الطبية والصحية ووضع الكثير من العقبات أمام السلطات الإيرانية في مسار المكافحة الشاملة لهذا الوباء المستشري.
وتابع: في مثل هذه الظروف الدولية الحالكة وفي سياق المساعدة على مكافحة ومنع انتشار فيروس كورونا في المنطقة والعالم، تتوقع حكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية من دولة جورجيا الصديقة، وجميع الدول والشعوب الواعية الأخرى في أنحاء العالم، اتخاذ موقف تضامني مع إيران في مواجهة نهج الأحادية الأمريكية وأن تطالب واشنطن بالغاء حظرها اللا إنساني ضد الشعب الإيراني فورا الذي أثر بصورة مباشرة على صحة المواطنين العزل وبات يهدد حياتهم.
وأعرب عن أمله في القضاء على هذا الفيروس المجهول وانقاذ البشرية منه في القريب العاجل باذن الله تعالى ومن خلال تعزيز التعاون بين الدول لا سيما بين إيران وجورجيا الصديقتين والشقيقتين.
انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha