إيران تستخدم المساعدات والأجهزة المتبرعة من "أطباء بلا حدود"

طهران/25 آذار/مارس/إرنا- صرح المتحدث باسم الحكومة "علي ربيعي"، ان زيارة أطباء بلا حدود الى إيران تمت بالتنسيق الكامل مع الجهات الحكومية المعنية وأضاف، ان إيران تستخدم مساعدات أطباء بلا حدود وتبرعاتهم من الأجهزة والمعدات الطبية في أي منطقة يوجد فيها حاجة لهذه المعدات تحددها وزارة الصحة الإيرانية.

وفي سلسلة من التغريدات نشرها اليوم الأربعاء عبر حسابه الخاص، تابع ربيعي، ان الحكومة الإيرانية إذ تحترم جميع الدول والمنظمات الدولية التي قدمت حتى الآن اقتراحات بشأن مساعدة إيران في مكافحة فيروس كورونا، تؤكد أن سياستها بشأن المساعدات الإنسانية للبلدان والمؤسسات الأجنبية هي تلقي كافة المساعدات من أي جهة وبأي قدر كانت.
وفيما أكد أن البلاد لا تواجه حاليا أي نقص في أسرة المستشفيات، صرح المتحدث باسم الحكومة، أن زيارة أطباء بلا حدود الى إيران تمت بالتنسيق الكامل مع الأجهزة المعنية، وإذ تثمن إيران مساعدات أطباء بلا حدود، تؤكد أن المعدات المتبرعة من قبل هذه المنظمة سيتم استخدامها في المناطق التي تحتاج لهذه المعدات تحددها وزارة الصحة الإيرانية.
وفي تغريدة أخرى له، صرح ربيعي، "لقد بذل وزير الخارجية ووزارته جهودا كبيرة لكسر الحظر والإدانة العالمية للذين فرضوا الحظر، وقد ظهرت ثمارها اليوم".
وأضاف، "لحسن الحظ، ونتيجة لهذه الجهود، هناك آثار إيجابية عن انسحاب الذين فرضوا الحظر الجائر. واليوم، بينما نكافح كورونا، يجب علينا أن نكافح الحظر الجائر أيضا".
انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
8 + 5 =